الارشيف / اخبار العالم

تحقيق للنيابة الأرجنتينية حول الرئيس السابق بشبهة التجسس على مواطنيه

Advertisements
اسماء السيد - قراؤنا من مستخدمي واتساب


بوينوس ايرس: فتحت النيابة الفدرالية الأرجنتينية تحقيقا أوليا ضد الرئيس اليميني السابق ماوريسيو ماكري للاشتباه بأنه طلب التجسس على رؤساء شركات وموظفين وفنانين وشخصيات من المعارضة ومن غالبيته خلال ولايته، حسبما أعلنت مصادر قضائية الجمعة.

رفعت الشكوى كريستينا كامانيو التي كلفها الرئيس اليساري الحالي ألبرتو فرنانديز بإجراء تدقيق في عمل وكالة الاستخبارات الفدرالية لإعادة تنظيمها.

أوضحت المصادر القضائية أن كامانيو تقول في شكواها إن "الرسائل الالكترونية لنحو مئة شخص تم التجسس عليها بدون أوامر من القضاء". وتمت مصادرة مواد معلوماتية من وكالة الاستخبارات الفدرالية وتسليمها إلى القضاء.

وسع المدعي الفدرالي خورخي دي ليو تحقيقًا أوليًا بحق رئيس الاستخبارات حينذاك غوستافو أريباس وموظفين آخرين. بين الذين تم التجسس عليهم سفراء وصحافيون يعملون في قنوات تلفزيونية وقادة نقابيون ورجال أعمال ونواب وحكام ولايات، ليس فقط من المعارضة بل ومن الغالبية حينذاك.

ويبدو أن عمليات التجسس هذه طالت أيضًا موظفين قريبين من ماكري مثل مديرة مكتب مكافحة الفساد لاورا ألونسو.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر تحقيق للنيابة الأرجنتينية حول الرئيس السابق بشبهة التجسس على مواطنيه لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على إيلاف وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا