الارشيف / اخبار العالم / أخبار السودان اليوم

هزيمة منطقية والقادم أسوأ.. بقلم مأمون أبو شيبة

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
شهاب محمد - الخرطوم - مأمون أبوشيبة

الخليج 365:
* استغربت موجة الغضب وسط جماهير المريخ إثر هزيمة المريخ أمس في نيالا..
* الهزيمة لم تكن مستبعدة لمن يقف على الواقع المؤسف في المريخ..
* هزيمة أمس ومن قبلها التعادل المخيب أمام حي العرب في عقر الدار يتحملها مجلس الخراب والدمار بنسبة 80% ومدرب المصارعة الحرة الجاهل عبدالله الجزار بنسبة 15% والتحكيم اللئيم المتربص بنسبة 5%
* مجلس الإدارة يمارس تدميراً ممنهجاً لفريق الكرة وأكبر ضربة وجهها للفريق مؤخراً بيع بكري المدينة بثمن بخس لأحد فرق الوحدات العسكرية العراقية..
* وكان المجلس قد فشل في الدفاع عن اللاعب بكري أمام استهداف ومؤامرات مشجعي الهلال في لجان الاتحاد ومعهم الديكتاتور اللئيم الحاقد شداد..
* بل يقال إن هناك إداري كبير في المريخ أراد العقوبة القاسية لبكري!!.. ولا ندري ما هو دافعه ليسدد طعنة نجلاء لفريقه المريخ في قلبه النابض بكري المدينة.. وربما فعل ذلك ليجد مبرراً لبيع اللاعب بثمن بخس لفريق عربي لا اسم ولا وزن له في الساحة العربية..
* بكري انقذ المريخ من هزيمة مؤكدة في مروي عندما حولها لانتصار غالي في زمن قاتل.. وأمس في نيالا افتقدنا بكري وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر.. والله يجازيك يا مجلس الفشل والدمار..
* ذئاب الهلال في الاتحاد العام ظلت تستهدف وتترصد اللاعب بكري لأنه يمثل 50% من قوة فريق المريخ.. ولأنه أذلهم بالانتقال من الهلال إلى المريخ.. وقد نجحوا في القضاء عليه وابعاده عن المريخ..
* مجلس المريخ بجانب تحطيمه للفريق بتطفيش أبرز نجومه الأساسيين فشل في دعم الفريق بعناصر ممتازة بل ظل يجلب المواسير الأجانب أمثال الخازوق ماماني ومايكل الذي لم يشاهده أحد واشتكى النادي للفيفا قبل أن يراه الجمهور في الملعب! ومن قبله الاضحوكة دونو كوكو..
* مجلس المريخ لا يكتفي بتسديد الضربات للفريق في لاعبيه.. حيث تمتد ضرباته للجهاز الفني وآخر ذلك إضاعة المدرب إبراهومة الذي أهداهم الدوري الممتاز الأخير من العدم بعد فشل مستمر في الفوز بالدوري وخروج مستمر من الدور التمهيدي أفريقياً في عهد هذا المجلس الكارثة..
* ومع إضاعة إبراهومة جاءوا بمدرب المصارعة الحرة عبدالله الجزار الجاهل بكل شيء عن المريخ ولاعبيه والكرة السودانية.. والذي تسبب في التعادل المخيب أمام حي العرب بتشكيلة خاطئة أرجع فيها اللاعب الوحيد حالياً الذي يعول عليه في تسجيل الأهداف رمضان عجب للخطوط الخلفية ليترك هجوم المريخ كسيحاً عقيماً بقيادة البهوات شلش والنعسان.. ولم يستدرك مدرب المصارعة الضخم إن رمضان كان قد هزم له أهلي الخرطوم عندما لعب في المقدمة.. وفي نيالا أمس أجلس رمضان على الدكة وأدخله في الدقائق الأخيرة بعد خراب مالطة..
* وأيضاً أمس في نيالا عندما كان الفريق يبحث عن هدف تعادل سدد مدرب المصارعة الجاهل طعنة جديدة للفريق بإخراج اللاعب المهاري السماني الصاوي الأكثر نشاطاً وتحركاً والوحيد الذي كان يعطي الاحساس بالوصول للشباك.. كما اخرج تيري المهاجم والذي يمكن أن يخطف هدفاً في أي وقت رغم سوئه وعدم التوفيق الذي يلازمه لظروفه البدنية والنفسية المعلومة..
* رغم أن جهل المدرب كان سبباً رئيسياً في ضياع نقاط حي العرب وحي الوادي لكننا نعذره ونحمل المسئولية بنسبة 80% لمجلس الإدارة رأس الحية في كل الخراب والدمار الذي يلحق بالنادي وفريق الكرة..
* التحكيم اللئيم المتربص بالمريخ والذي قضى على اللاعب بكري المدينة.. لا نحمله ما لحق بالمريخ أمس إلا بنسبة 5% فنحن لم نشاهد الشوط الأول ولكن انفعال لاعبي المريخ عقب نهاية المباراة لدرجة طرد الحارس منجد يؤكد إن الحكم كان ظالماً ومتحاملاً على المريخ.. وقد لاحظنا إن الركلة الركنية التي جاء منها هدف الوادي غير صحيحة فهي في الأصل ركلة مرمى للمريخ.. كما أجحف الحكم في احتساب الزمن المهدر مع السقوط الكثير للاعبي الوادي وحارسهم جمعة وإدعاء الإصابة وعدم وجود صبية يعيدون الكرات التي تخرج من الملعب وكثرة التبديلات.. وقد لاحظنا أيضاً في آخر دقيقة تجاهل الحكم لمخالفة للمريخ عند حدود منطقة جزاء الوادي..
* ويلاحظ في المباراة انعدام الروح القتالية للاعبي المريخ.. مما يعني غياب الإعداد النفسي والمعنوي.. ويلاحظ أيضاً استمرار الأخطاء الدفاعية في التغطية لحظة العكسيات والركنيات مثلما حدث أمام أهلي مروي وفي البطولة الأفريقية والعربية.. وبالطبع المدرب الجاهل أصلاً لا يعرف هذه الأشياء حتى يعالجها..
* انفعال لاعبي المريخ تجاه الحكام اللئام المتربصين بلاعبي الفريق سيجعلهم هدفاً سهلاً للجان مشجعي الهلال اللئام في الاتحاد العام.. ولكن من الذي ينبه لاعبي المريخ ويحذرهم خاصة بعد ما حدث لبكري المدينة!!
* لكل ما ذكرناه أعلاه فالهزيمة كانت منطقية ومتوقعة والقادم أسوأ.. وكان الله في عون جماهير المريخ المغلوب على أمرها..

المادة السابقةاتحاد (كومبارس) كرة القدم المريخ في القلب.. بقلم امير عوض
المقالة القادمةأول مرة في حياتي أشوف لي مدرب (شنبو) أكتر من النجيلة!!.. بقلم محمد الطيب الأمين
Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر هزيمة منطقية والقادم أسوأ.. بقلم مأمون أبو شيبة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على السودان اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا