الارشيف / اخبار الرياضه

قصة هدف.. تسديدة صاروخية لشهاب الدين تنقذ الأهلى أمام الاتحاد الليبى

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن قصة هدف.. تسديدة صاروخية لشهاب الدين تنقذ الأهلى أمام الاتحاد الليبى والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - بهدف صاروخي شهاب الدين أحمد لاعب الاهلي السابق، نجح الأهلي في تعويض خسارته أمام الاتحاد الليبى بدورالـ16 من دورى أبطال أفريقيا ، مايو 2010 ، باستاد القاهرة ، فى المباراة المؤهلة لدور المجموعات، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بخسارة الأهلى بهدفين دون رد ، وشهدت مباراة العودة إحراز عماد متعب ومحمد فضل هدفى اللقاء، ليحرز بعدها شهاب الدين أحمد لاعب الفريق الأحمر ، هدفا صاروخيا فى مرمى الفريق الليبى ، بالدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع ليصبح رصيد الأهلى 3 أهداف ،  معلنا تأهل الأهلى إلى دور المجموعات .

تشكيل الأهلى فى المباراة ضم كلا من: شريف إكرامي، شريف عبدالفضيل (أسامة حسني)، وائل جمعة، أحمد السيد، سيد معوض، حسام عاشور، شهاب الدين أحمد، أحمد حسن كامل (محمد فضل)، محمد بركات، محمد أبوتريكة، عماد متعب (أحمد شكري).

انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبى ليظن الجميع أن الأهلى اقترب من وداع البطولة ما زاد القلق لدى جماهيره الغفيرة فى ستاد القاهرة .

مرت أول عشر دقائق من الشوط الثانى والجميع يحدوه الامل فى الفوز ولو بهدفين ولعب ضربات جزاء وبدأ عماد متعب سلسلة الأهداف بالدقيقة 60 من المباراة بهدف ولا اروع ولا اجمل استحق ان يكون ضمن افضل اهداف القناص، متعب تسلم كرة عرضية من سيد معوض ووضعها على قدمه واصطدمت بالارض ليصوبها "على الطاير" اول اهداف الأهداف، وعند الدقيقة 72 اعلن الاهلي معادلة النتيجة واهتز الاستاد حين أحرز محمد فضل هدف الاهلى الثانى فى اللقاء برأسه ويكون هناك امل فى ترشح الاهلى للدور المقبل ولكن بضربات الجزاء الخادعة والاهلى كان لا يريد ذلك وبتشجيع الجماهير كان عازماً على ان يحرز هدف ثالث فى اللقاء.

Advertisements

انتهى الوقت الأصلى من المباراة واشار الحكم بـ 5 دقائق وقتا بدلا من الضائع ومر منها 3 دقائق و20 ثانية والأهلى يمسك بالكرة ويحاول أن يخترق دفاع الاتحاد الليبى الحصين ووقفت الكرة على بعد كبير من منطقة الجزاء ليصوبها شهاب الدين أحمد صاروخ لا يصد لم يراها أحد إلا وهى فى الشباك معلنه الهدف الثالث للأهلى والتأهل لدور الـ8 بالدقيقة 94 من اللقاء.

ومن هنا أطلق عليه لقب الجزار حيث أشار بعلامة الذبح فور إحرازه الهدف وقال وقتها مدحت شلبى انه "دباح" وجزار وأطلق عليه لسنوات هذا اللقب حتى انتهى مشواره مع الاهلى .

 

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر قصة هدف.. تسديدة صاروخية لشهاب الدين تنقذ الأهلى أمام الاتحاد الليبى لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا