الارشيف / اخبار السعوديه

مهرجان بيت السرد بالدمام يكرم القاص خليل الفزيع

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
دبي - بواسطة محمد فارس © Alyaum قدمت بواسطة © Alyaum قدمت بواسطة

انطلقت، أمس الاول، فعاليات الدورة الاولى لمهرجان بيت السرد للقصة القصيرة الذي تنظمه جمعية الثقافة والفنون بالدمام ويشارك فيه 13 قاصا وناقدا، إضافة لـ 6 مصورين من مختلف مناطق المملكة، وتستمر فعالياته لمدة ثلاثة أيام.

استهل المهرجان بمشهد مسرحي توزع على مرافق الجمعية، في الوقت الذي انتقل فيه شخصية المهرجان وضيوف الافتتاح لمعرض القصص البصرية الذي احتوى على 56 صورة فوتوغرافية للمصورين: يوسف المسعود ومحمد الخراري، وعبدالإله مطر، وحسين بوحليقة، وهشام الحميد، وعبدالعزيز البقشي، الذين قدموا شرحا لكيفية التعامل مع الصورة القصصية، كما استعرض المهرجان بعضا من الكتب السردية والقصصية، وهي مشاركة من بعض الأندية الأدبية في المملكة.

انتقل الجمهور بعدها لقاعة المسرح، حيث رحبت مقدمة الحفل، سكينة الزيد، بالجمهور الذي شاهد فيلما عن الشخصية المكرمة، احتوى على مسيرة خمسة عقود بين القصة والإعلام، مستعرضا أبرز محطاته في النشر ورئاسة تحرير صحيفة (اليوم) وعضوية ورئاسة نادي المنطقة الشرقية الأدبي.

بعدها تحدث مدير المهرجان ومشرف بيت السرد د. مبارك الخالدي، قائلا: المِهْرَجاناتُ مَواسم للفرحِ، احتفاءٌ بالحياةِ، وتعزيز لإمكاناتِ البقاءِ في مواجهة الفناء وانطفاء روح الخلق والإبداع، ولا ننسى أن نشيد بمشاركة الأساتذةِ النقادِ والباحثينَ والمُصورينَ الرائعين، حيث ان المهرجان من المستحيل أن يكون مبهجا ويبلغ أهدافه بدونِ هذا الدعم والحضور.

وقرأت عضو لجنة بيت السرد القاصة مريم الحسن كلمة يوم القصة العالمي، أكدت فيها أن المهرجان يهدف لإبراز ما قدمه الأدب السعودي في مجال القصة، ولتشجيع الموهوبين على الكتابة في هذا الجنس الأدبي، حيث اتسع اهتمام منظمي المهرجان ليشمل الفعاليات المتنوعة التي تلتقي عند القصة موضوعا وهدفا، ليتجاور في المهرجان مجموعة من الفعاليات وهي الندوة، والقصص البصرية، والقصة في السينما، والمشاهد المسرحية، وتوقيع الكتب في منظومة ابداعية.

Advertisements

فيما واصل المشهد المسرحي لقصة د. مبارك الخالدي وإخراج راشد الورثان فقراته بأداء الممثلين معتز العبدالله وجلواح الجلواح وعصام البريمان واحمد الجشي، إضافة لعزف موسيقي للفنان عبدالله الكعبي على آلة الساكسفون والفنان ناصر السعيد على آلة الكمان.

تقدم بعدها القاص خليل الفزيع على المسرح يحيي الجمهور، مشيدا بالدور الثقافي والفني والأدبي الذي تلعبه جمعية الثقافة والفنون في الدمام، وما تعاقب عليها من إدارات سابقة قدمت وساهمت وأبرزت العديد من الفنون، شاكرا هذه البادرة في تأسيس المهرجان والتكريم الذي شرفه في انطلاقة مهرجان بيت السرد، ليقرأ بعدها قصة «بعد الغياب».

وأعلنت لجنة التحكيم في مسابقة القصة القصيرة للمواهب المكونة من أعضاء بيت السرد، الفائزين فيها وهم: الأول فيصل خرمي، الثاني حاتم الشهري، الثالث بيان الزوري، كما كرم مدير الجمعية يوسف الحربي، ومدير المهرجان د. مبارك الخالدي، الأديب والقاص خليل الفزيع والأدباء والضيوف المشاركين في المهرجان.

وفي ختام الافتتاح وقع القاص خليل الفزيع مجموعته القصصية «الغريب ورائحة الوجع» الصادرة من جمعية الثقافة والفنون في الدمام.

الفزيع أثناء قراءة قصة «بعد الغياب»

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر مهرجان بيت السرد بالدمام يكرم القاص خليل الفزيع لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على MSN Saudi Arabia وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا