الارشيف / اخبار السعوديه

محامية متدربة تكشف تجاوزات أخلاقية يطلبها محامون منها تصل لحد التحرش

Advertisements

انت الان تتابع محامية متدربة تكشف تجاوزات أخلاقية يطلبها محامون منها تصل لحد ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لامدادكم بكل ماهو جديد وحصري والان مع التفاصيل

محمد بن مسعود - الدمام - طالبت بالرقابة على مكاتب المحاماة مؤكدة أن عدد المتضررات لا يستهان به

كشفت محامية متدربة عن تجاوزات أخلاقية، يطلبها بعض المحامين منها، مشيرة خلال حديثها أمس لبرنامج يا هلا على قناة روتانا خليجية إلى أن الأمر يصل في بعض الأحيان للتحرش.

وفي التفاصيل، وصف مقدم الحلقة مفرح الشقيقي هذا الملف بالخطير الذي يستحق التفاتة جادة من وزارة العدل والجهات الأمنية.

وقالت ‏يارا رشيد، وهي محامية متدربة: ‫يجب أن تكون هناك رقابة على مكاتب المحاماة؛ لأن هناك تجاوزات أخلاقية، يطلبها بعض المحامين من المتدربة. والبنت في مجتمعنا ما تقدر تتكلم، والأمر يصل في بعض الأحيان للتحرش!

وأضافت‏ رشيد: ‏بعض المحامين يطالبون بالعمل في تخليص أموره ومعاملاته الشخصية التي لا علاقة لها أبدًا بالمحاماة والقانون.

Advertisements

وأردفت‏: المشكلة تصدر من بعض المحامين، وليس الكل. ومما نواجهه نحن المتدربين إرغامنا على العمل بالتسويق للمكاتب، أو العمل في التعقيب.

وطالبت في هذا الصدد بوجود رقابة على مكاتب المحاماة لمنع مثل هذه التجاوزات التي يستغل فيها بعض المحامين الفتيات المتدربات لديهن، والراغبات في اكتساب الخبرة منهم.. محذرة من أنه لا ينبغي الاستهانة بأعداد المتضررات.

وبيَّنت أن "بعض المحامين يستغلون الفتيات المتدربات لديهن أخلاقيًّا، ويتحرشون بهن". ولفتت إلى أن البنات يلجأن إلى التكتم والصمت؛ لكونهن يعشن في مجتمع متحفظ، مع خشيتهن من عدم قدرتهن على إثبات وقوعهن في مثل هذه الممارسات.

‏ومن ناحيتها، طالبت المحامية ‫بيان زهران بالتبليغ عن هذه الممارسات اللاأخلاقية، وقالت: "يجب التبليغ عن الممارسات والتجاوزات اللاأخلاقية والابتزاز في أقرب مركز شرطة، ويحال البلاغ إلى النيابة العامة للتحقيق فيه".

وأوضحت "زهران" أن هناك حقًّا عامًّا في مثل هذه القضايا؛ لأنها تعتبر قضايا جنائية، ومخالفة لنظام العمل؛ لأنه لا بد من الفصل بين الجنسين في مسألة الدوام وساعات العمل.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر محامية متدربة تكشف تجاوزات أخلاقية يطلبها محامون منها تصل لحد التحرش لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة سبق اﻹلكترونية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا