الارشيف / اخبار السعوديه

حقيقة اعتقال الأمير فيصل بن عبد الرحمن بن عبد العزيز

Advertisements

كشفت بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي عن اعتقال الأمير السعودي فيصل بن عبد الرحمن بن عبد العزيز وصديقه الشاعر تركي الميزاني، بشأن قضية مقتل الشاعر الشلاحي.

وأوضحت الصفحات أن خبر سجن الأمير فيصل بن عبد الرحمن بن عبد العزيز لم يتم التأكد منه حتى هذه اللحظة، وما يتم تداوله هو مجرد شائعات، ومن المتوقع وضوح الأمر خلال الساعات القادمة.

ومن الأخبار المنتشرة بأن تركي الميزاني، تحدث مع الشاعر الشلاحي الذي قُتل وقال له أن الأمير يريده، وأنه بعدما أعلم زوجته خنقوه وذبحوه وقاموا بتزييف تقرير حول وفاته عند طبيب كما أنهم حضروا بيت عزائه في أول أيامه، قبل أن يتم القبض على الطبيب والامير أيضاً، ويجري اخراج الجثة واعادة تحليلها وسجنهم.

كما تحدث شعراء مقربون عن عدم دقة الأخبار التي تتحدث أن زميلهم الشاعر تركي الميزاني في السجن الآن، في ظل عدم صدور تأكيد أو نفي رسمي من قبل السلطات المعنية في المملكة أو من عائلة الشاعر السعودي الكبير ذي الشعبية الواسعة.

الأمير فيصل بن عبدالرحمن بن سعود بن عبد العزيز آل سعود أحد أبناء الأمير عبد الرحمن بن سعود بن عبد العزيز آل سعود جده لوالده الملك سعود، شغل بالفترة الأخيرة الماضية منصب رئيس مجلس إدارة نادي النصر وله تاريخ طويل مع نادي النصر حيث خدمه كلاعب ثم إداري ثم مديراً للكره ثم عضواً لمجلس الإدارة.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"