الارشيف / اخبار السعوديه

جمال خاشقجي على طاولة نقاشات كوشنر وابن سلمان

Advertisements

أكد كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جاريد كوشنر خلال مشاركته أعمال منتدى مجلة TIME الأمريكية أمس الثلاثاء عدم قدرته على مناقشة توصيات الاستخبارات الأمريكية مؤكداً أنه طلب من التحلي بالشفافية بقضية مقتل الصحفي جمال .

وقال كوشنر رداً على سؤال عن نتائج تحقيقات الاستخبارات الأمريكية بخصوص مقتل خاشقجي: "أنا لا أنوي مجادلة توصيات أجهزة الاستخبارات الأمريكية كما لست بصدد التحدث عن أي شيء يتعلق بعملها".

وأشاد كوشنر بنتائج تعاون إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع فيما يخص مجالات التصدي لإيران ومحاربة "داعش" ومواجهة إيديولوجية التطرف بالإضافة إلى حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأضاف كوشنر، تعليقاً على اتصالاته مع بن سلمان على خلفية مقتل خاشقجي:" النصيحة التي قدمتها له كانت التحلي بأقصى درجة ممكنة من الشفافية وضمان أن تكون هناك محاسبة بشأن ما حدث".

وأشار كوشنر إلى أن الإدارة الأمريكية تواصل جهودها لكشف كل ملابسات الحادث، الذي وصف بالمأساة المرعبة، موضحاً أن وزير الخارجية، مايك بومبيو، يعمل مع كل من تركيا والسعودية من أجل تحديد حقيقة الأمر.

Advertisements

وتواجه إدارة الرئيس الأمريكي الحالي انتقادات واسعة بسبب أسلوب تعاملها مع قضية مقتل خاشقجي، الكاتب والصحفي الذي عاش في الولايات المتحدة بعد تعيين الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد في السعودية وكتب مقالات لصحيفة "واشنطن بوست" انتقد فيها سياسات القيادة السعودية، أحد أكبر وأهم حلفاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط، قبل اغتياله يوم 2 أكتوبر 2018 في قنصلية بلاده بإسطنبول على يد فريق أمني من المملكة.

واقتصر رد الولايات المتحدة عملياً على هذه الجريمة بفرض عقوبات على 17 سعودياً قالت إنهم متورطون في الحادث وبينهم مسؤولون سابقون بارزون في حكومة المملكة، وكذلك تطبيق منع الدخول إلى أراضيها بحق 16 شخصاً من هذه القائمة، وذلك وسط دعوات كثيرة إلى اتخاذ إجراءات أكثر حسما ضد المسؤولين عن القضية تتزامن مع اتهامات منسوبة إلى ولي العهد السعودي بالوقوف وراءها.

وتعتقد وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أن ولي العهد أمر بعملية القتل وهو ما ينفيه المسؤولون السعوديون.

لكن ترامب يصر على أن الشراكة الأمريكية مع السعودية مهمة جدا لاقتصاد الولايات المتحدة والحفاظ على الاستقرار في المنطقة، بحسب "روسيا اليوم".

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا