الارشيف / اخبار السعوديه

ما حصل لخاشقجي كل الحكاية .. غرفة مجهزة مسبقاً و"جزّار" خفيف اليد

Advertisements

كشف مصدر أمني تركي أن مدير الطب الشرعي بالأمن السعودي، صلاح الطبيقي، قام بتقطيع الصحفي السعودي جمال داخل القنصلية في إسطنبول، خلال 15 دقيقة فقط بعد قتله.

وأكد المصدر لقناة "الجزيرة"، اليوم الجمعة، أن الطبيقي وبرفقة فريق من المساعدين له، قاموا بوضع جثة خاشقجي بغرفة كانت مجهزة مسبقاً بالمعدات للتعامل معه. وهي معلومة تؤكد ما نشرته صحف تركية عن وجود أحد أعضاء الفريق داخل القنصلية قبل وصول خاشقجي.

وقال المصدر: إن "طبيب التشريح السعودي الطبيقي كان أسرع من مساعديه في التعامل مع جثة خاشقجي، بينما كان الآخرون يغلفون أجزاء من الجثة خاشقجي بعد تقطيعها".

وبين أن الطبيقي باشر بتقطيع جثة خاشقجي عقب تصفيته مباشرة، مشيراً إلى أن فريق البحث الجنائي استمع للتسجيلات قبل معاينة القنصلية السعودية، وقام بعمل محاكاة للتسجيلات داخلها.

Advertisements

وظهر اسم الطبيقي للمرة الأولى في الـ12 من الشهر الجاري، خلال القائمة التي حددها المحققون الأتراك التي ضمت 15 سعودياً قاموا بقتل خاشقجي.

والطبيقي بحسب ما وجد "الخليج أونلاين" يعتبر رائداً في عمليات التشريح السريعة والمتنقلة.

وكانت صحيفة "ديلي صباح" التركية نشرت 4 صور خاصة من كاميرات المراقبة التركية، للضابط ماهر مترب الذي يُعتقد أنه قائد فريق اغتيال الكاتب جمال خاشقجي، يوم الحادثة. يظهر مترب في الصورة الأولى وهو يدخل -قبل أعضاء الفريق الآخرين- إلى القنصلية السعودية بإسطنبول في تمام الساعة 9:55 من صباح يوم 2 أكتوبر، قبل ساعات من دخول خاشقجي مبنى القنصلية.

واختفي خاشقي بعد دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول 2 أكتوبر، وسط تأكيدات أمنية تركية بأنه تعرض لعملية اغتيال منظمة من قبل فريق سعودي متخصص وصل القنصلية من أجل تنفيذها.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا