الارشيف / اخبار الخليج / اخبار قطر

وفاة مغنية بريطانية في فندق بقطر

Advertisements

ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن مطربة بريطانية وجدت ميتة في غرفتها بأحد الفنادق القطرية عقب مغادرتها المملكة المتحدة بستة أيام.

وقال أصدقاء دانييلا أوبنغ، 32 عاما، التي اشتهرت باسم ديفي كا،انها اضطرت للبحث عن عمل في الخارج . وقد كانت ديفي، وفقا للصحيفة تعاني من ورم في المخ إلى جانب الصرع.

ولكن السيدة أوبينغ، من مانشستر، قد تم تقييمها على أنها "مناسبة للعمل" من قبل مفتشي الحكومة ولكن لم تتمكن من العثور على عمل معتمد في المملكة المتحدة.

وكان من المقرر ان تغني في فندق انتركونتننتال في العاصمة القطرية الدوحة وفقا لعقد لمدة ستة اشهر ولكن تم العثور عليها ميتة بعد اقل من اسبوع من وصولها الى قطر.

وكتب صديق لها على الانترنت: "لو انها تلقت الدعم المالي الذي كانت في حاجة إليه، نعتقد أنها كانت من الممكن ان تكون معنا الآن".

"فالسفر والإجهاد والضغط قد يكون عاملا مساهما في وفاتها المبكرة".

وقال صديقها ستيفان بونفكو ل "مانشستر إيفينينج نيوز "انها كانت موهوبة جدا، وعملت بجد. كان طموحها هو إرسال رسالة إيجابية إلى العالم من خلال موسيقتها ".

وأضاف "عندما غادرت للذهاب إلى قطر كانت صحتها هي على الأرجح أفضل مما كانت عليه منذ سنوات، ولم تكن لديها حجز لمدة ستة أشهر.

Advertisements

"وكان عليها أن تذهب لأنها لم تجد أي عمل يمكنها الاعتماد عليه في انجلترا وكان من المستحيل أن تعيش ب20 استرليني في الأسبوع."

 

وقد ذكرت الصحيفة أيضا أنه سيجري التحقيق في وفاة السيدة أوبينغ في محكمة ستوكبورت كورونر يناير.

وقد تم إنشاء صفحة تمويل جماعي باسمها وقد جمعت بالفعل أكثر من 800 جنيه استرليني.
وقال أصدقاء لها "كانت دانييلا عزيزة جدا بالنسبة لنا ولها مكانة كبيرا في قلوب كل منا.

"كانت مصدر إلهام للكثيرين بسبب شجاعتها وقوتها وتصميمها في مواجهة الشدائد في حين تقاتل ورم في المخ جنبا إلى جنب مع الصرع."

"دانييلا كانت تتبع حلمها لإنتاج ألبوم مع الأغاني الأصلية التي كتبتها من أجل تحقيق المحبة للآخرين في العالم."

"نحن نشعر بالضيق من أنها اضطرت إلى اتخاذ خيار مغادرة المملكة المتحدة من أجل كسب بعض الأموال للمستقبل لنفسها وابنها الصغير".

Advertisements

Advertisements