الارشيف / لايف ستايل

الأكل هيبقى في البيت.. كيف تتغير العادات الغذائية ما بعد كورونا؟

Advertisements

تأثيرات متعددة فرضها ظهور فيروس المستجد "كوفيد 19"، كان أبرزها هو الاهتمام الزائد بالنظافة الشخصية والطعام المنزلي، لكن هل تدوم هذه التأثيرات ما بعد انتهاء أزمة كورونا، إذ قال موقع "سويرلستر" إن "كوفيد 19" سيؤثر بشكل إيجابي على النظام الغذائي.

الأكل في المنزل

في السابق، كانت الوجبات السريعة من المطاعم خيارا مفضلا بالنسبة للكثيرين، لكن البقاء في المنزل لفترة طويلة، جعلهم يعتمدون على أنفسهم وإعداد المزيد من الوجبات، بسبب إغلاق المطاعم، لذلك ربما تصبح هذه عادة إيجابية جديدة.

Advertisements

الاهتمام بالطعام الصحي

يهتم الجميع حاليًا، بالأطعمة التي تعزز المناعة لمقاومة أي فيروسات، لذلك سيستمر هذا الأسلوب بعد انتهاء ، إذ تتغير السلوكيات لتناول الطعام الصحي.

الأطعمة الآمنة

حاليًا يهتم الجميع بسلامة الغذاء وخلوه من الجراثيم والفيروسات التي تعمل على التسمم الغذائي، لذلك بعد انتهاء هذه الأزمة سيبتعد الجميع عن تناول الأطعمة المكشوفة.

الطعام المحلي

حاليًا أصبح الاهتمام بالطعام المحلي والابتعاد عن الأطعمة المستوردة خوفًا من انتقال أي عدوى، لذلك يهتم المستهلكين بمصادر طعامهم.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الأكل هيبقى في البيت.. كيف تتغير العادات الغذائية ما بعد كورونا؟ لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على هن وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا