الارشيف / اخبار الخليج

نادي العظماء والبسطاء وكل الناس

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

*نادي الاتحاد وجد ليبقى لكل عشاقه الأوفياء بكل أرجاء العالم ، يعشقه العظماء كنادي عظيم في تاريخه وبطولاته وإنجازاته ومجده ، نادي شهير عالميا ، صيته على نطاق واسع عالميا ، كذلك يعشقه البسطاء كنادي ديموقراطي لكل الناس ، كل يدخل الاتحاد وكأنه من املاكه الخاصة ، به حرية الرأي ، كتاب مفتوح ، وأبوابه مفتوحة باستمرار ، فعلا : نادي يعد لهم كعشق وولاء ووله يفوق الوصف والخيال ، نادي متنفس صحي به كل المجالات : والثقافية والاجتماعية ، كل الناس بكل الفئات يعشقونه ، حصد ألقاب ملكية من المقام السامي : نادي الوطن لقبه الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمة الله عليه ، كذلك لقب نادي الشعب لقبه الملك فيصل بن عبدالعزيز رحمة الله عليه ، فعلا : نادي حظي بعشق على نطاق واسع ، ذلكم العشق الأبدي بكل وفاء وقمة الولاء مستمر وفي تزايد ، ولكن للأسف أتوا من استلموا زمام الرسمية وعبثوا بتاريخ الاتحاد العظيم ، شوهوا تاريخه ومجده ، احرقوا قلوب عشاقه ، وما زال للعبث بقية ، أين رجال العظماء الأوفياء من ذلكم العبث من أولئك الغير مسؤولين بالمسؤولية الجسيمة ؟ انهظوا يا رجال الاتحاد المقتدرين الأوفياء وانتشلوا الاتحاد نادي الوطن من براكين العبث المتصاعدة بكل قبح مقزز ، هيا الكل ينتظركم لإنقاذ المونديالي العالمي .. العميد فخر بلادي .
*جماهير الاتحاد الوفية بكل أنحاء العالم ، هيا ارفعوا شعار ( كلنا اتحاد من أجل عشقنا الاتحاد ) بدء من المباراة القادمة حتى آخر رمق ، عرف عنكم الوفاء المتأصل والولاء الخالد والإخلاص الفريد ، فعلا : ناديكم يناديكم بكل وقت وحين .
*كل الأندية لديها مشاكل وانقسامات ، لكن لا تصل للإضرار بهذا النادي أو ذاك كما يحدث للاتحاد منذ رئاسة عادل جمجوم إلى الآن ، النادي الوحيد الذي لا يتأثر بالانقسامات ( نادي الهلال ) فقط ، الشاهد حدثت خلافات كبيرة بين أشخاص كبار بالهلال ، ولكن كانت خلافاتهم بعيدة عن الهلال أو الإضرار به ، فعلا : نموذج لأبد أن يدرس في كل الأندية ، لآن الخلافات الشخصية لأبد أن تكون في منائ عن أي نادي وفق فكر متقدم متحضر .
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 

بقلم
الكاتب الرياضي/ حمزة السيد

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر نادي العظماء والبسطاء وكل الناس لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا