الارشيف / أخبار مصر

أخبار مصر | "قاعة معلقة في الهواء".. إعجاز هندسي جديد في المتحف الكبير

Advertisements

كتب هاني نصر العربي - انت الان تقراء خبر "قاعة معلقة في الهواء".. إعجاز هندسي جديد في المتحف الكبير والان مع التفاصيل الكاملة فقط على الخليج 365

المتحف المصري الكبير هو الحلم الذي ينتظره المصريون، ولن نبالغ إن قلنا العالم بأجمعه، فتبهرنا السواعد والعقول المصرية بإبداعات هندسية جديدة في المتحف يتم تطبيقها لأول مرة.

قال أحد المهندسيين التنفيذيين بمشروع المتحف المصري الكبير والذي قدم نفسه للحضور باسم مهندس أحمد، إن المتحف به قاعة تعتبر معلثة بالهراء حيث تمتد كشرفة يتجاوز طولها ما يقرب من الـ 20 مترًا، وهي تقنية حديثة تتبع لأول مرة في المتحف الكبير.

وتابع أن تلك ليست التقنية الوحيدة في المتحف فيكفي ميدان المسلة المعلقة والذي يعتبر إعجازًا هندسيًا آخر حيث سيستطع الزائر أن يمر أسفل المسلة ويشاهد الخرطوش الخفي للملك رمسيس الثاني.

وأضاف أحمد أنه و7000 آلاف عامل وتحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلة بقيادة اللواء عاطف مفتاح، استطاعوا أن ينجزوا ثلاثة أضعاف المطلوب خلال السنوات الثلاثة الأخيرة التي خضع فيها المتحف لإشراف الهيئة.

Advertisements

ومن ناحيته قال اللواء عاطف مفتاح المشرف العام على المتحف المصري الكبير والمنطقة المحيطة به إن المتحف هو أكبر صرح أثري ثقافي ترفيهي في العالم، واستطعنا بالاعتماد على السواعد المصرية وعقول مهندسينا أن نحقق توفير في الإنفاق بلغ 700 مليون دولار، إضافة إلى تسارع العمل حيث تم إنجاز 93 ‎%‎ من أعمال إنشاء المتحف منها 76 ‎%‎ آخر عامين.

وأعلن المتحف أن اللواء عاطف مفتاح المشرف العام على مشروع المتحف المصرى الكبير والمنطقة المحيطة به، أنهى التصميمات الهندسية الخاصة بمسلة الملك رمسيس الثاني، والتي سيتم إقامتها في المتحف المصري الكبير بالبهو الخارجي ومساحته ٢٨ ألف متر، واعتمد التصميم على إمكانية رؤية خرطوش الملك رمسيس الثاني الموجود أسفل قاعده بدن المسلة والذي ظل بعيدًا عن الأنظار ما يقرب من٣٥٠٠ عام تقريبًا، كما يمكن لزائر ميدان المسلة الدخول إلى قاعدة المسلة لكي يرى القاعدة الأثرية أسفله وبالنظر إلى أعلى يمكن رؤية خرطوش الملك رمسيس الثاني في بانوراما تخطف الأبصار. 

ومن الناحية الهندسية فتصميم الميدان هو الأول من نوعه في العالم بحيث ستكون المسلة معلقة على أربع أعمدة مع مراعاة الأحمال والاهتزازات على جسم المسلة، وتم التعاون مع مكتب استشاري إنشائي متخصص لدراسة الهيكل الإنشائي للميدان وتوزيع تلك الأحمال بما يتناسب مع وزن المسلة والحفاظ عليها وأكد اللواء عاطف مفتاح أن ميدان المسلة سوف يكون عملًا هندسيًا فنيًا وأثريًا فريدًا من نوعه.

Advertisements

Advertisements
loading...

قد تقرأ أيضا