الارشيف / أخبار مصر

مصر | كلمة المحكمة قبل النطق بالحكم على مُتهم في إعادة إجراءات محاكمته بـ"الإضرار بالاقتصاد"

Advertisements

كتب هاني نصر العربي - انت الان تقراء خبر كلمة المحكمة قبل النطق بالحكم على مُتهم في إعادة إجراءات محاكمته بـ"الإضرار بالاقتصاد" والان مع التفاصيل الكاملة فقط على الخليج 365

أصدرت منذ دقائق قليلة الدائرة 11 اإهاب بمحكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم طره، حكمها ببراءة المتهم اشرف محمد عبد الناصر بالبراءة في إعادة إجراءات محاكمته والصادر ضده حكم غيابي بالسجن المؤبد في اتهامه بالإضرار بالاقتصاد القومي.

صدر الحكم برئاسة المسستشار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين رأفت زكي و حسن السايس، وأمانة سر حمدي الشناوي.

Advertisements

وقالت المحكمة قبل النطق بالحكم : إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَىٰ أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ ۚ. 

وقال القاضي محمد شيرين ان الحماية القانونية للحريات لاتكون مجرد اصدار القوانين ولا تتحقق الا بسلطة واجبه الاحترام وها هي السلطة القضائية فالقضاء هو الحارس الشرعى والحامى القانوني وضمير القاضي ليس اسطورة قديمة والقسم الذى يؤدوه القضاة ان يحكموا بالعدل وان القضاه يحكموا في الدعوة حسب العقيدة واليقين واذا لم يصل القاضي الى هذا اليقين يتعين عليه ان يحكم بالبراءة وانه ليس اليقين الشخصى وانما هو اليقين القضائى والذى يكون على عنصرين الأول هو الشخصى هو ارتياح ضمير القاضي للادانه والعنصر الموضوعى هو دليل الإدانة الذى اقنع القاضي واذا خلت الدعوى عن دليل قاطع فلايلتزم للمتهم تقديم دليل براءاته الا انها لاتصلح لادانته لان الاحكام القضائية يجب ان تبنى على الجزم واليقين.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المستشار خالد ضياء الدين، المحامي العام الأول للنيابة، قامت بضبط "مالك" وأجرت تفتيشا لمسكنه فعثرت على مطبوعات تنظيمية تضمنت خطط جماعة الإخوان للإضرار بالاقتصاد القومى عن طريق خلق طلب مستمر على الدولار الأمريكي لخفض قيمة الجنيه المصرى أمام العملات الأجنبية، وتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف رجال القوات المسلحة والشرطة وقطاع السياحة، خاصة الوفود الروسية والأوروبية.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا