الارشيف / أخبار مصر

تفاصيل أول وأكبر مركز في شمال صعيد مصر لعلاج الأورام بالفيوم (فيديو)

Advertisements

 

قال معتز محمد، مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة بمؤسسة "مصر الخير"، إنه لم يتوقع نظافة مركز أورام الفيوم بجمهورية مصر العربية، موضحا أن المركز به مجهود كبير ويتعاملون مع الناس بآدمية، وهو من بين 60 مركز طبي وخدمي تدعمه مؤسسة مصر الخير.


وأضاف "محمد" في لقاء مع برنامج "صباحك ومطرحك"، على "راديو 9090"، ويقدمه أحمد يونس، أنه وجد حالة من الرضا في المكان، كما وجد "راحة ورائحة حلوة" فيه، ويتعاملون مع المرضى بطريقة مريحة نفسيًا.
ولفت إلى أنهم يستعدون لعمل "إيفنت" كبير، وحدث ترفيهي يذهب إيراده لمركز أورام الفيوم، وستكون على مستوى "مصر الخير"، والمستمعين.

من جانبه قال مودى صموئيل لبيب، مدير دعم المستشفيات، إن المركز أول مركز أورام في شمال الصعيد، تابع للجمعية العلمية لأورام الفيوم، وهي أنشأت سنة 2000، ومنذ 19 عامًا تسعى لإنشاء المركز على أحدث الأنظمة بالجهود الذاتية، وتقدموا بطلب لمؤسسة مصر الخير، لإنشاء أهم قسم في المركز وهو العلاج بالإشعاعي.

وشدد "صموئيل"، على أنهم في مؤسسة مصر الخير يقومون بالبحث عن المستشفيات التي تحتاج إلى دعم ويقدمون لها الدعم، وقاموا بزيارة المركز لبحث شراء جهاز لمرضى السرطان قيمته 35 مليون جنيها، وهو يتم تصنيعه في ثلاثة دول، ويقوم بإطلاق العلاج في منطقة معينة مصابة بمرض السرطان، وهو أفضل من تدخلات علاجية كثيرة. 
 
" style="margin:0px;padding:0px;border-width:0px;font-size:18.6667px;vertical-align:baseline;background:transparent;text-align:center;" width="600">
 
وأكد مدير دعم المستشفيات، أن هذا الجهاز هو الأول من نوعه في هذه المنطقة، وسوف يسهل على المرضى والمصابين بالسرطان ويوفر عليهم مشقة السفر والانتقال من مكان إلى مكان بعيد لتلقي العلاج.

وأنشئت مؤسسة مصر الخير عام 2007 بهدف الاستمرار لأكثر من 500 عام وذلك بالاستناد على هيكل مؤسسي لا يعتمد علي الأشخاص بل على العمل المؤسسي، حيث نعمل بأحدث منهجيات العمل المؤسسي التنموي والحرفية من أجل تنمية الإنسان في خمس مجالات أساسيه (التكافل الاجتماعي والتعليم والصحة والبحث العلمي ومناحي الحياة والتنمية المتكاملة) تحت مظلة واحدة هي مؤسسة مصر الخير.

وتعتبر مؤسسة مصر الخير مؤسسة أهلية غير هادفة للربح مشهرة تحت رقم 555 لعام 2007 طبقا لأحكام القانون رقم 84 لسنة 2002 وتهدف إلى خدمة وتطوير وتمكين المجتمع المصري من أجل العودة للحياة الكريمة في جميع ربوع مصر.

وتعد مؤسسة مصر الخير، من المؤسسات التي ليس لها أي توجه سياسي أو ديني أو حزبي، وتستقبل أموال الزكاة والصدقات والتبرعات، حيث تقوم بصرف أموال الزكاة في مصارفها الشرعية. وتستثمر مؤسسة مصر الخير أموال الصدقات للحصول على عائد يتم إنفاقه على المشاريع التنموية.
Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا