الارشيف / الاقتصاد

استثمارات الإمارات في التقنية وتطوير قطاعات جديدة يخلقان آلاف الوظائف

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن استثمارات الإمارات في التقنية وتطوير قطاعات جديدة يخلقان آلاف الوظائف والان نبدء باهم واخر التفاصيل

متابعة الخليج 365 - ابوظبي - دبي: حمدي سعد

أكد جان باسكال تريكوار، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة «شنايدر إلكتريك» العالمية، أن استثمار دولة الإمارات في التقنيات وتطوير قطاعات أعمال جديدة تواكب متطلبات المستقبل تسهم في خلق آلاف الوظائف الجديدة، فضلاً عن إضافة مليارات الدولارات إلى الاقتصاد.
وأضاف تريكوار، يمكن تعزيز هذه الاستثمارات من خلال تشجيع الصناعات الذكية والمستدامة وإجراء تغييرات في أنظمة المباني للحد من انبعاثات الكربون وتطوير شبكات كهربائية ذكية، إضافة إلى الاستثمار في تركيب أنظمة البنية التحتية الخاصة بالمركبات الكهربائية ومراكز البيانات المستدامة.
وقال تريكوار في تصريحات خاصة ل«الخليج»: «رأينا بعض الفوائد الملموسة التي حققتها على سبيل الفوائد التي توفرها الرقمنة لدى شركة «موانئ أبوظبي»، التي قامت مؤخراً بتوسيع سعة مركز البيانات الخاص بها فبدلاً من اتباع النهج التقليدي، قامت الشركة ببناء مركز البيانات داخل حاوية شحن آمنة ومقاومة للعوامل الجوية، وذلك لتسريع عملية الإنجاز والحصول على حلول مستدامة».


«موانئ أبوظبي» و«أدنوك»


وأضاف، تمكنت «موانئ أبوظبي»، من خلال الرقمنة من التنبؤ بشكل أفضل بالأداء وتحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بها من خلال الحد من تأثير الكربون، إلى جانب تحسين تجربة العملاء من خلال التعامل مع المزيد من السفن والبضائع.
وضرب تريكوار، مثالاً آخر بشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، التي تأتي في المرتبة 12 ضمن قائمة أكبر منتجي النفط في العالم؛ حيث تمكنت الشركة من تطوير مركز تحكم رقمي «بانوراما» في مقرها الرئيسي، الذي ساعدها على إدارة عملياتها المعقدة التي تشمل عمليات 3 ملايين برميل من النفط يومياً عبر 151 سفينة لنقل النفط وتقديم الدعم.
ودخلت «شنايدر إلكتريك» في شراكة مع «أدنوك» لتزويدها بمركز تحكم رقمي «بانوراما» يتيح لها الحصول على رؤى في الوقت الفعلي لمتابعة عملياتها العالمية. وبات بإمكان «أدنوك» الآن مراقبة وتحسين أداء أصولها وعملياتها من موقع مركزي واحد ويمكن للشركة الاعتماد على تحليلات الأصول التنبؤية للحد من أوقات التوقف غير المجدولة.
وباستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات بات بإمكان فرق أدنوك التنبؤ بالاضطرابات وتحسين عمليات الإنتاج، وقد أسهم هذا النموذج الأكثر ذكاء ورقمنة في تمكين أدنوك من التمتع بمستوى أعلى من الكفاءة وخفض فواتير الطاقة وتعزيز بساطة وسهولة العمليات وتحسين تجربة العملاء، فضلاً عن تعزيز استدامة العمليات من خلال تحسين استخدام الطاقة.
وبات بإمكان الشركة الآن من خلال تتبع أكثر من 100 ألف علامة رقمياً مراقبة العمليات الحالية والمستقبلية، وذلك بالاعتماد على حلول الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات التي تساعد على التنبؤ بأي مشاكل محتملة وبالتالي تحسين الإنتاج.
وأضاف: «أسهمت الحلول الرقمية التي تحد من «هدر القيمة» في جعل «أدنوك» أكثر استدامة، كما تمكن مركز التحكم الرقمي التابع ل«أدنوك» حتى الآن من تحقيق أكثر من 3.67 مليار درهم في قيمة الأعمال».


الاستدامة والرقمنة

Advertisements


وقال: «يجب أن ترتكز خطط التعافي الخاصة بالشركات على عنصري الاستدامة والرقمنة، فهما السبيل الوحيد لتحقيق مستويات أعلى من الكفاءة والاستدامة والمرونة ومنحنا القدرة على أن نكون أكثر جهوزية واستجابة».
وحول الآليات التي يمكن العمل بها بهدف التكيف مع الوضع الجديد، والاستمرار في العمل مع ضمان سلامة الموظفين والعملاء، أوضح تريكوار، أنه يجب التركيز على الأولويات على ضمان صحة وسلامة الجميع ثم استمرارية الأعمال للحفاظ على الاقتصاد المحلي.
وتعد الرقمنة بمثابة الحل لضمان استمرارية الأعمال في الوضع الطبيعي الجديد، وتعمل التكنولوجيا على تعزيز المرونة من خلال القدرة على التنبؤ بالمشكلات في العمليات للتحرك بشكل استباقي، هذا إضافة إلى تعزيز مستويات الكفاءة والاستدامة للحد من التكاليف.
وقال تريكوار: يتطلع العملاء في المنطقة وشمال إفريقيا بشكل متزايد إلى اعتماد الطرق التي يمكنها أن تجعل مبانيهم ومصانعهم وآلاتهم أكثر ذكاء وأقل أثراً في البيئة.
إنهم يريدون الاستفادة من إنترنت الأشياء لاستخلاص البيانات من أنظمة البنية التحتية ثم تحويل هذه البيانات إلى رؤى قابلة للتنفيذ لجعل أنظمتهم وعملياتهم أكثر كفاءة واستدامة.
ويمكن تحقيق ذلك بالاعتماد على تقنيات التعلم الآلي والتحليلات والذكاء الاصطناعي؛ حيث يتجه قادة الأعمال حول العالم بشكل متزايد نحو الاستفادة من الفرص والإمكانيات التي توفرها هذه التقنيات الجديدة.
وفي الحقيقة أظهرت هذه الأزمة سبب حاجتنا إلى تسريع العمل الرقمي؛ حيث تتيح لنا التكنولوجيا الرقمية تعزيز كفاءتنا واستدامتنا ومرونتنا الحقيقية، مما يمنحنا القدرة على أن نكون أكثر جهوزية واستجابة للتحديات والأزمات التي يمكن أن نواجهها في المستقبل.


مستقبل أكثر استدامة


وطالب تريكوار بضرورة الاستعداد للأزمات الكبيرة المقبلة فبكل تأكيد لم ولن تكون هذه الأزمة الأخيرة التي نواجهها يجب أن نكون أكثر وعياً لكي نتمكن من الاستجابة بشكل أسرع عند الحاجة.
لقد علمتنا الأزمة أننا لا نستطيع الاستجابة والعمل بمفردنا وتعد الشراكات بين القطاعين العام والخاص ضرورية بعد الأزمة لتعزيز عملية التعافي من الوباء والمساهمة معاً في بناء مستقبل أكثر استدامة لنا جميعاً. هناك حاجة إلى تشجيع التعافي الأخضر والمستدام وتعزيز الابتكار ودعم الشباب ومساندة الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تأثرت بشدة بالأزمة.


4 احتياجات


قال جان باسكال تريكوار، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة «شنايدر إلكتريك» العالمية: أدت أزمة «كوفيد- 19» إلى تسريع التوجه بصورة أكبر نحو العالم الرقمي وسيستمر هذا التوجه، فيما ظهرت 4 احتياجات وحقائق أساسية لهذا التسارع، أولها: الأهمية المتزايدة لإنجاز كل شيء عن بُعد بهدف تعزيز مرونة العمليات بمزيد من السرعة، وضمان بيئة عمل أكثر أماناً.
أما الحقيقة الثانية فتتمثل في أهمية بناء مستوى عالٍ من المرونة من خلال التنبؤ بالمشكلات التي يمكن أن تحدث في العمليات ومنعها قبل حدوثها.
وتتمثل الحاجة الثالثة في مساهمة الاعتماد على الخدمات الرقمية في زيادة الكفاءة لخفض التكاليف، ويعتبر هذا الأمر أكثر أهمية في أوقات الأزمات.
أما الأمر الرابع فقد وضعت أزمة «كوفيد- 19» المستجد الجميع أمام واقع جديد يفرض على الجميع اتخاذ خطوات سريعة وجريئة.وشدد تريكوار على أن هذا التسارع لا يقتصر على قطاع أو شريحة معينة من الشركات دون أخرى، فقد لاحظنا كيف أن الأزمة الحالية أثرت في مجالات عدة بطرق مختلفة تماماً؛ حيث شهدت بعض المجالات زيادة كبيرة في الطلب، مثل مراكز البيانات، بينما شهدت قطاعات أخرى انخفاضاً في الطلب، مثل المطارات والفنادق.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر استثمارات الإمارات في التقنية وتطوير قطاعات جديدة يخلقان آلاف الوظائف لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحبفة الخليج وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا