الارشيف / الاقتصاد

ارتفاع العملة الموحدة اليورو للجلسة الثامنة على التوالي للأعلى له في ثلاثة أشهر أمام الدولار الأمريكي

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن ارتفاع العملة الموحدة اليورو للجلسة الثامنة على التوالي للأعلى له في ثلاثة أشهر أمام الدولار الأمريكي والان مع بالتفاصيل

دبي - بسام راشد - أخبار الفوركس اليوم ارتفعت العملة الموحدة اليورو خلال الجلسة الآسيوية موضحة الأعلى له منذ 16 من آذار/مارس الماضي ولتعد بصدد أطول مسيرات مكاسب يومية لها منذ شهر أيلول/سبتمبر من عام 2009 أمام الدولار الأمريكي وذلك على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:52 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.31% إلى مستويات 1.1205، مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.1170 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1211،  بينما حقق الأدنى له عند 1.1167.

 

هذا وتتطلع الأسواق من قبل أسبانيا رابع اقتصاديات منطقة اليورو للكشف عن قراءة مؤشر مدراء المشتريات الخدمي والتي قد تظهر تقلص الانكماش إلى ما قيمته 24.7 مقابل 7.1 في نيسان/أبريل الماضي، وذلك قبل أن نشهد عن إيطاليا ثالث أكبر اقتصاديات المنطقة صدور قراءة المؤشر ذاته والتي قد تعكس أيضا تقلص الانكماش إلى ما قيمته 26.2 مقابل 10.8 في نيسان/أبريل.

 

ويأتي ذلك قبل الكشف عن القراءة النهائية لمؤشر مدراء المشتريات الخدمي لفرنسا ثاني أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ولألمانيا والتي قد تظهر استقرار الانكماش عند 29.4 و31.4 دون تغير عن القراءة الأولية للشهر الماضي ومقابل انكماش عند 10.2 و16.2 في نيسان/أبريل، وذلك قبل أن نشهد أيضا عن ألمانيا صدور قراءة مؤشر التغير في البطالة والتي قد تعكس ارتفاع بنحو 188 ألف مقابل ارتفاع بواقع 373 ألف في نيسان/أبريل.

 

كما يترقب المستثمرين للكشف عن بيانات سوق العمل وصدور قراءة معدلات البطالة لإيطاليا والتي قد توضح ارتفاعاً إلى 9.2% مقابل 8.4% في نيسان/أبريل، وذلك قبل أن نشهد عن اقتصاديات منطقة اليورو ككل الكشف عن القراءة النهائية لمؤشر مدراء المشتريات الخدمي والتي قد توضح استقرار الانكماش عند 28.7 دون تغير عن القراءة الأولية للشهر الماضي ومقابل انكماش عند 12.0 في نيسان/أبريل.

 

Advertisements

وصولاً للكشف عن بيانات التضخم لاقتصاديات منطقة اليورو مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنتجين الذي يعد مؤشر مبدئي للضغوط التضخمية والتي قد تعكس اتساع الانكماش إلى 1.8% مقابل 1.5% في آذار/مارس، كما قد توضح القراءة السنوية للمؤشر ذاته اتساع الانكماش إلى 4.0% مقابل 2.8%، وذلك بالتزامن مع صدور قراءة معدلات البطالة لاقتصاديات المنطقة ككل والتي قد تعكس ارتفاعاً إلى 8.2% مقابل 7.4% في نيسان/أبريل.

 

على الصعيد الأخر، يترقب المستثمرين حالياً من قبل الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات أولية لسوق العمل مع صدور قراءة مؤشر التغير في وظائف القطاع الخاص والتي قد تعكس فقد 9,000 ألف وظيفة مقابل فقد 20,236 ألف وظيفة في نيسان/أبريل، ويأتي ذلك قبل ساعات من الكشف بعد غد الجمعة عن التقرير الشهري للوظائف عدا الزراعية ومعدلات البطالة بالإضافة إلى معدل الدخل في الساعة لشهر أيار/مايو.

 

ويأتي ذلك قبل أن نشهد صدور القراءة النهائية لمؤشر معهد التزويد الخدمي من قبل ماركيت عن الولايات المتحدة والتي قد تعكس تقلص الانكماش إلى ما قيمته 37.2 مقارنة بما قيمته 36.9 في القراءة الأولية للشهر الماضي ومقابل انكماش عند 26.7 في نيسان/أبريل، وقبل الكشف عن قراءة مؤشر طلبات المصانع والتي قد تظهر اتساع التراجع إلى 13.7% مقابل 10.3 في آذار/مارس.

 

وصولاً إلى الكشف عن قراءة مؤشر معهد التزويد الخدمي التي تكمن أهميتها في كون القطاع الخدمي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة، والتي قد توضح تقلص الانكماش إلى ما قيمته 44.2 مقابل 41.8 في نيسان/أبريل، بخلاف ذلك، وفقاً لأخر الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية فقد ارتفع عدد الحالات المصابة بفيروس لأكثر من 6.19 مليون ولقي 376,320 شخص مصرعهم في 216 دولة.

 

وفي سياق أخر، تقييم الأسواق احتمالات نشر الجيش الأمريكي في الولايات المتحدة لقمع الاضرابات والمظاهرات العنيفة في المدن حيال مقتل جورج فلويد ذو الأصول الأفريقية على أيدي الشرطة الأمريكية، وذلك عقب فشل حظر التجول في احتواء الاحتجاجات الحاشدة التي تضمنت عنف ونهب مع نزول المتظاهرين للشوارع بعد أسابيع من عمليات الإغلاق خلال جائحة كورونا والتي تسبب في فقد الملايين لوظائفهم.

 

الجدير بالذكر أن تلك الاضرابات الموسعة التي تشهدها أمريكا، قد عزز القلق حيال تفشي الفيروس التاجي بشكل أوسع وسط تلك التجمعات البشرية وأعادت المخاوف حيال فرص التعافي للاقتصاد الذي يخرج لتوه من الانكماش الذي يشبه الكساد العظيم في ثلاثينات القرن الماضي، ووجه ترامب الاثنين انقادات حادة لعمداء الولايات الأمريكية مع وصفه لهم بالضعفاء وأنه يجب عليهم اتخاذ إجراءات أكثر صرامة في التعامل مع الاحتجاجات.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر ارتفاع العملة الموحدة اليورو للجلسة الثامنة على التوالي للأعلى له في ثلاثة أشهر أمام الدولار الأمريكي لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على أخبار الفوركس اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا