الارشيف / فن ومشاهير

محمد أنور ساخرا من إطلالة رانيا يوسف الأخيرة فى الجونة: نفس الشىء ولكنكم تحبونها

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن محمد أنور ساخرا من إطلالة الأخيرة فى الجونة: نفس الشىء ولكنكم تحبونها والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - تفاعل الفنان محمد أنور مع إطلالة الفنانة رانيا يوسف بطريقته الخاصة عبر حسابه الرسمى على موقع إنستجرام، وذلك حينما نشر صورة مركبة لهما، حيث ظهرت فيها رانيا بإطلالتها الأخيرة من الجونة، فى حين ظهر فى صورة له من مسرح مصر، وعلق عليها قائلا: "نفس الشىء ولكنكم تحبون رانيا يوسف".

وحضرت الفنانتان رانيا يوسف وميرهان حسين، منذ قليل، على السجادة الحمراء فى حفل توزيع جوائز "سينا جونة" المقامة ضمن فعاليات مهرجان الجونة السينمائى فى دورته الرابعة الرابعة، وارتدت كل منهما فستانا جذابا ومثيرا اتسما باللون الكحلى.


محمد انور ورانيا يوسف

 

وتشمل المشاريع الروائية فى مرحلة التطوير: "وداعًا جوليا" لمحمد كُردفانى (البحرين، السودان)، و"هج إلى ديزني" لمها الساعاتى (المملكة العربية )، و"هاملت من عزبة الصفيح" لأحمد فوزى صالح (مصر)، و"هنا ولا تراني" لفيروز سرحال (لبنان، إسبانيا)، و"طمس" لكريم موسوى (الجزائر)، و"رُقية" لينيس كوسيم (الجزائر، فرنسا)، إضافة إلى "البحث عن منفذ لخروج السيد رامبو" لخالد منصور (مصر)، و"عرفة" لـآلاء القيسى (الأردن)، و"الرجل الأخير" لمحمد صلاح (مصر، البرازيل).

 

 

 

بينما تشمل الأفلام الروائية فى مرحلة ما بعد الإنتاج "قربان" لنجيب بلحاج (تونس)، و"جنى" لإيلى داغر (لبنان، فرنسا)، و"الحياة تناسبنى جيدًا" للهادى أولاد مهند (المغرب)، و"تيارات" لمهدى حميلى (تونس)، و"بركة العروس" لباسم بريش (لبنان).

وتضم المشاريع الوثائقية فى مرحلة التطوير: "الرجال لا يبكون" لمحمد مصطفى (مصر، ألمانيا)، و"وداعًا طبريا" للينا سويلم (فلسطين، فرنسا)، و"كذب أبيض" لأسماء المدير (المغرب)، إضافة إلى الفيلم الوثائقى فى مرحلة ما بعد الإنتاج "خذونى إلى السينما" للباقر جعفر (العراق، مصر).

كانت هذه تفاصيل خبر محمد أنور ساخرا من إطلالة رانيا يوسف الأخيرة فى الجونة: نفس الشىء ولكنكم تحبونها لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"