الارشيف / فن ومشاهير

أحمد زاهر: أتمنى أبطل سجائر وبخاف جدا من الأكل

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن أحمد زاهر: أتمنى أبطل سجائر وبخاف جدا من الأكل والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - قامت الإعلامية منى الشاذلى بخوض بعض الألعاب مع ضيوف حلقتها ببرنامج معكم الذى يذاع على قناة  CBC، الفنان أحمد زاهر وابنته الفنانة ليلى أحمد زاهر، وكانت أول لعبة بأن تقوم بإلقاء سؤال على أحدهما عن الآخر، وجاء السؤال الأول "هل أحمد زاهر حريقة سجاير" وجاءت إجابت ليلى، نعم وهذا الموضوع بالتحديد يتعبنى نفسيا جدا وأتمنى أن يكف عنها .

وعلق أحمد زاهر على السؤال قائلا: "شرب السجائر أكتر شيء سيئ أقوم به فى حياتى وأتمنى أن يساعدنى الله أن أكف عنها"، وجاء السؤال الثانى "هل ليلى أحمد زاهر أكتر واحدة فى البيت بتصرف فلوس" وأجاب أحمد زاهر نعم، وطلب من ليلى أن تحكى موقفا يثبت ذلك فقالت: "طلبت فى إحدى المرات أوردر أون لاين بمبلغ ١٥٠٠ جنيه وتفاجأت بالمندوب بعض شهرين ودخلت على أبى وأمى وطلبت منهم النقود وقلت لهم لا بد أن أحصل عليها الآن وإلا سيتم حبسكما أنتما الإثنين".

وجاء السؤال التالى "هل أحمد زاهر يخاف من الفئران" وجاءت الإجابة نعم، وقال أحمد زاهر: "أنا أعيش فى البيت مع تسعة نساء كلهم يتعشموا فى فى أى شيء، وفى إحدى المرات دخل فأر الحمام ودخلت معه لمدة ساعتين أحاول أن اقتله لدرجةٍ أننى بدأت أتشاجر معه وكسرت مرأة الحمام ولكن فى النهاية انتصرت وقتلته"، وبسؤالهما هل أحمد زاهر يخاف من الأكل، قالت ليلى: "كلنا نخاف من الأكل فأنا دائما خائفة أن أزيد فى الوزن لذلك أخاف من الأكل"، وأضاف أحمد زاهر: "مررت بتجربة صعبة عندما كنت سمين وعندما نزل وزنى أصبح لدى فوبيا من الأكل" .

وعن فترة وكيف قضوها قال الفنان أحمد زاهر: "كان لدى رعب رهيب عندما كنت أنزل للتصوير لأن حماتى وأمى يعيشيان معنا وهما كبيرتين فى السن، فكنت دائما أرتدى الكمامة وأعقم نفسى بالكحول وعندما أصل للمنزل أقوم بخلع كل ملابسى على الباب وأدخل على الحمام وأعقم نفسى بعدها وكل هذا سبب لى الكثير من التوتر".

وقاموا بلعب لعبة أخرى عبارة عن أفلام على شكل إيموشن وعليهم أن يخمنوها وكان الفيلم الأول هو الأجندة الحمراء وجاوب عليه أحمد زاهر، أما الفيلم الثانى بلية ودماغه العالية وجاوبت عليه ليلى أحمد زاهر، والفيلم الثالث مواطن ومخبر وحرامى وجاوب عليها الفنان أحمد زاهر، والفيلم الرابع كان جحيم تحت الماء وجاوب عليه أيضا أحمد زاهر، والفيلم الخامس كان حرامية فى تايلاند وجاوب عليه زاهر، أما الفيلم السادس دم الغزال وجاوبت عليه ليلى، بينما الفيلم السابع كان فتح عنيك وجاوبت عليه ليلى، والفيلم الثامن ساعة ونص وجاوبت ليلى، أما الفيلم الأخير مصور قتيل وجاوب عليه أحمد زاهر.

كانت هذه تفاصيل خبر أحمد زاهر: أتمنى أبطل سجائر وبخاف جدا من الأكل لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"