الارشيف / فن ومشاهير

بذكراه.. شاهد.. لقاء تلفزيوني نادر لعبد المنعم إبراهيم بالإمارات

Advertisements

يحل اليوم الذكرى السنوية الـ 32، لوفاة مخترع الكوميديا، النجم عبدالمنعم إبراهيم، والذي أمتعنا بأعمال لا مثيل لها، حيث امتلأت أعماله وتميزت، بالكوميديا، والضحك الغزير، والذي دائمًا يتميز به جمهوره.

 

ولد النجم عبد المنعم إبراهيم في مدينة بني سويف في عام 1924، ولكن ترجع أصوله لقرية بوسط الدلتا هي ميت بدر حلاوة، والتي تابعة لمحافظة الغربية، كما حصل على دبلومة المدارس الثانوية الصناعية، ثم التحق بـالمعهد العالي للفنون المسرحية، وتخرج فيه حاصلًا على درجة البكالوريوس في عام 1949.

 

ثم انضم عبد المنعم إلى فرقة المسرح الحديث، حيث شارك في عدة مسرحيات قدمتها الفرقة حتى عام 1955، منها: مسمار جحا، ست البنات، وبعدها انضم إلى فرقة إسماعيل يس.

 

Advertisements

وتميز الكوميديان عبدالمنعم إبراهيم في عشرات الأدوار المساعدة، ومن أكثر أعماله تميزًا: بين القصرين، إشاعة حب، الزوجة رقم 13، أضواء

المدينة، إسماعيل يس في الأسطول، أما عن الأدوار الرئيسية فقد كان أهمها على اﻹطلاق هو دوره في فيلم سر طاقية اﻹخفاء.

 

وبرع النجم عبد المنعم إبراهيم فى أداء دور الشيخ الأزهري مدرس اللغة العربية، وقدم نفس الشخصية في ٦ أفلام الشيخ عبدالبر عبدالواحد المجند في البحرية بفيلم إسماعيل ياسين في الأسطول عام ١٩٥٧، الأستاذ حكم مدرس اللغة العربية في فيلم السفيرة عزيزة عام ١٩٦١، الشيخ منعم في فيلم جواز في خطر عام ١٩٦٣، الشيخ مهران مدرس اللغة العربية في فيلم المدير الفنى عام ١٩٦٥، الأستاذ يونس مدرس اللغة العربية في فيلم المراية عام ١٩٧٠، الشيخ سنوسي في فيلم الانتقام عام ١٩٨٦، كما أدى نفس

الشخصية في مسرحية أنا عايزة مليونير عام ١٩٥٦.

 

كما حصل على الدرع الذهبي للمسرح القومي في عام 1987.

 

وأوصى عبدالمنعم بأن تخرج جنازته من المسرح القومي، وأن يدفن في مسقط رأسه بقرية ميت بدر حلاوة في محافظة الغربية، وجاء ذلك بعد أن شعر بدنو الأجل، من شدة حزنه الشديد لوفاة أصدقائه الذين ماتوا قبله، لتبدأ بعدها رحلة مرضه عندما أصيب بمياه على الرئة ودخل الرعاية المركزة، وصمم على الخروج رغم رفض الأطباء، وانفعل لأنه كان مرتبطًا بمواعيد تصوير، وأثناء قيامه بدوره في مسلسل أولاد آدم كان يأخذ الطبيب معه ليعطيه الحقن خلال التصوير، وبعدها بشهر وفي أثناء عرض مسرحية 5 نجوم على مسرح السلام، دخل لينام ساعة قبل نزوله للمسرح، ولكنه تأخر في النهوض، فارتدى ملابسه بسرعة، وبمجرد نزوله الجراج، سقط عبدالمنعم إبراهيم، ثم تم نقله إلى المستشفى على الفور، ولكنه توفى في يوم الثلاثاء الموافق 17 من شهر نوفمبر بعام 1987، ثم خرجت جنازته من المسرح القومي ودفن بقريته ميت بدر حلاوة، وذلك تنفيذًا لوصيته.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر بذكراه.. شاهد.. لقاء تلفزيوني نادر لعبد المنعم إبراهيم بالإمارات لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الوفد وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا