الارشيف / اخبار العالم

الأثار توضح حقيقة لعنة تمثال الإسكندرية وعلاقته بالإسكندر الأكبر

Advertisements

نفى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار الدكتور مصطفى وزيري، أن يكون التابوت الذي تم اكتشافه مؤخرًا بسيدي جابر بحي شرق الإسكندرية، يرجع للإسكندر الأكبر أو أن به لعنة كما تردد عبر موقع التواصل الاجتماعي.

 

وأوضح وزيري، في تصريحات له، أن دفن التابوت الأثري بالشكل الذي عثر عليه يؤكد أنه ليس للإسكندر الأكبر، وأنه ربما يكون لأحد رجال الدولة القديمة.

 

جدير بالذكر أن التابوت الأثري، مصنوع من الجرانيت الأسود بطول 2.75 متر × 1.65 متر، وبارتفاع1.85  متر، ويعود إلى العصر البطلمي ويزن نحو 30 طنا تقريبًا، ولم يفتح من قبل.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الأثار توضح حقيقة لعنة تمثال الإسكندرية وعلاقته بالإسكندر الأكبر لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الموجز وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا