الارشيف / منوعات

حقيقة تدهور صحة مجدي يعقوب وإدخاله العناية المركزة

Advertisements

كشفت مصادر مصرية، يوم السبت، عن حقيقة الأنباء التي انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن الحالة الصحية للدكتور مجدي يعقوب رئيس مركز القلب في اسوان.

ونقل موقع الوطن المصري عن مصدر مقرب من الدكتور مجدي يعقوب، تأكيده عدم صحة ما تردد من شائعات على مواقع التواصل الاجتماعي حول دخول طبيب القلب مجدي يعقوب إلى العناية المركزة.

ووفق المصدر ذاته، فإن مجدي يعقوب في حالة صحية جيدة، حيث كان يباشر عمله في مركزه بأسوان حتى يوم الخميس، وسافر صباح الجمعة إلى لندن مستقلا طائرة الساعة التاسعة صباحًا.

وقال المصدر، أن يعقوب حضر اجتماعا كان مقررا له في لندن أمس الجمعة الساعة الثالثة مساء.

والدكتور مجدي حبيب يعقوب بروفيسور مصري بريطاني وجراح قلب بارز ولد في 16 نوفمبر 1935 في مدينة بلبيس بمحافظة الشرقية بمصر لعائلة قبطية أرثوذكسية تنحدر أصولها من المنيا.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا