الارشيف / منوعات

تراند اليوم : والدة منى فاروق تزورها بسجن القناطر يوم عيد ميلادها

Advertisements

يصادف عيد ميلاد الفنانة الشابة ، والتي من سوء حظها أنها تحتفل به لأول مرة خلف القضبان بسجن القناطر، وذلك بعد أن جددت لها النيابة هي وصديقتها حبسهما 15 يوم على ذمة التحقيقات في قضية الفيديو الفاضح الذي انتشر مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفى ونفس السياق أكد مصدر أمنى في تصريح لـ”القاهرة 24″، أن والدة مني فاروق زارتها بمكان محبسها في سجن النسا بالقناطر بالتزامن مع عيد ميلادها.

منى فاروق مواليد محافظة القاهرة عام 1995، بدأت مشوارها الفني من خلال الإعلانات التليفزيونية والتي عملت بها لمدة طويلة حتى أتيحت لها الفرصة لتدخل عالم السينما فشاركت عام 2015 الفنان محمد رجب في فيلمه “الخلبوص”.

أما عن دخولها عالم الدراما فالشركة التي اكتشفتها هي شركة فنون مصر للإنتاج لمالكيها المنتج ريمون مقار والمنتج محمد محمود عبدالعزيز فانضمت إلى فريق عمل مسلسل الأب الروحي، ثم بعد ذلك شاركت في مسلسل رحيم الذي خاض به الفنان ياسر جلال السباق الرمضاني الماضي.

Advertisements

وفي وقت سابق، رحلت الأجهزة الأمنية الممثلتين منى فاروق وشيما الحاج، لإيداعهما سجن القناطر، عقب استكمال التحقيقات معهما فى القضية المتهمتان فيها بالتحريض على الفسق والفجور ونشر الرذيلة.

وكان قد انتهت وقائع استكمال التحقيقات مع الفنانتين الشابتين، منى فاروق وشيما الحاج، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”الفيديوهات الجنسية”، والتي على إثرها ألقي القبض على الفنانتين.

وكان قد أودع حرس محكمة مدينة نصر، المتهمتان منى فاروق وشيما الحاج، حجز المحكمة، عقب وصولهم من قسم شرطة مدينة نصر بعد تجديد حبسهما لمدة 15 يوم على ذمة قضية الفيديوهات الجنسية.

Advertisements

Advertisements