الارشيف / الاقتصاد

راين شيك "RainCheck" ثورة في عالم تبادل النقاط والمكافآت بتكنولوجيا البلوكشين

Advertisements

انتشرت تكنولوجيا “البلوكشين” بشكل كبير في الآونة الأخيرة، وأصبحت من الاستخدامات الأكثر شعبية في وقتنا الحالي، فحتى الآن تم إستخدامها لإنشاء اللامركزية للتطبيقات والتمويل وليس هذا فقط فقد تم إدراجها في مجالات أخرى من خلال استخدامها في الانتخابات، والرعاية الصحية، وحفظ السجلات، والعقارات.فتكنولوجيا البلوكشين هي عبارة عن دفتر رقمي شفاف للمعاملات والسجلات التي هي في مأمن من التغيير أو الحذف.

ومن خلال تقديم سمات إضافية لزيادة الأمان وخفض التكاليف وكفاءة الوقت ومقاومة الأخطاء فقد ارتفعت كتلة البلوكشين في عام 2017 كما ارتفعت الفائدة من تقنية البلوكشين مما أدى إلى تزايد قائمة الشركات والصناعات والحكومة التي تستكشف إمكانية اعتمادها. والبلوكشين هو دفتر أستاذ عام غير قابل للتغيير أن يسجل المعاملات الرقمية.

ومن هنا نبدء بمناقشة شركة ومشروع جديد يعمل بتكنولوجيا البلوكشين وهو راين شيك "RainCheck" وهي تعمل على إعطاء السلطة للمستهلكين والشركات على حد سواء والسماح بنقل المكافات ونقاط المكافأة لنظام عالمي واحد قائم على عملتها الرقمية.

فيهدف راين شيك "RainCheck" إلى إحداث ثورة في كيفية تواصل العلامات التجارية والزبائن من خلال تقديم برنامج ولاء مبني على تكنولوجيا البلوكشين فتأمل راين شيك "RainCheck" أن تحل محل النظام المركزي المثير للضيق لبرامج المكافات "النقاط" التقليدية مع منصتها التي تفيد كلا من الشركات والعملاء على حد سواء.

يوفر النظام ميزة فريدة لربط البطاقة مما يعني أن بطاقات المكافات "النقاط" هي شيء من الماضي حيث يقوم راين شيك "RainCheck" تلقائيًا بربط نقاط المكافات والمكافآت ببطاقة الخصم أو الائتمان الخاصة بالمستخدم وهي ميزة يتم تحسينها بشكل أكبر من خلال قدرة راين شيك "RainCheck" على جمع المكافات "النقاط" وإنفاقه نقاط عبر عدة متاجر التجزئة باستخدام رمز RAIN (الرمز المميز لأداة راين شيك "RainCheck"*).

انطلاقًا من نوفمبر 2014 كشركة لتسهيل التجارة عبر الإنترنت تمنح راين شيك "RainCheck" الشركات أداة إضافية لتحليل عمليات البحث عن المنتجات عبر الإنترنت واكتشافها. يمكن بعد ذلك استخدام البيانات الناتجة للمساعدة في تحسين عملية نقل العملاء من البحث عبر الإنترنت إلى إجراء المعاملات غير المتصلة بالإنترنت - وهو أيضًا أحد الأهداف الرئيسية لـ راين شيك "RainCheck".


ففي الوقت الحالي ينتمي 70٪ من المتسوقين عالميًا إلى برامج المكافات إلا أن معظم الأشخاص على الرغم من تراكم هذه المكافآت أو نقاط المكافات يبدو أنهم نادراً ما يستخدمونها. السبب الرئيسي وراء ذلك هو أنه لا يمكن أبداً تجميع النقاط الكافية المطلوبة لتبادل مكافأة جديرة بالاهتمام وعندما يحدث ذلك يصعب تحقيق ذلك - مثل ترقية المقعد أو الصف مع شركة طيران. فالعديد من برامج المكافات والائتلافات لديها قضايا رئيسية مع تراكمات هائلة من النقاط التي تجلس على ميزانياتها العمومية كخصوم. وينظر إلى هذه النقاط على أنها أموال مستحقة للناس وأحياناً بمئات الملايين من الدولارات.

فقد أصبح المكافات في العديد من الحالات أداة مبيعات مثل حملة خصم أو بيع تمويلي لتبدو وكأنها فائدة لمشتريات العميل. الاختيار هو المحرك الرئيسي عندما يتعلق الأمر بالتسوق اليوم والناس لديهم العديد من الشاشات والنوافذ بالطبع لمشاهدة البضائع على الرغم من هذا العديد من ينجذب إلى حيث يقيم برنامج المكافات وهذا في كثير من الحالات هو في متجر وليس دائما عبر الإنترنت .

في حين أن ثلثي المستجيبين العالميين الذين يشاركون في برامج المكافات (67٪) يوافقون إلى حد ما أو يوافقون بشدة على أنهم ينضمون إلى هذه البرامج فقط للحصول على منتجات مجانية أو خصومات. وبفضل ظهور القنوات الرقمية برامج المكافات ليتم تخصيصها للمستهلك من خلال استخدام تطبيقات الهاتف المحمول والبريد الإلكتروني والتفاعل داخل المتجر. هذا يسمح لبرنامج المكافات أن يكون أكثر تخصيصًا لكل عضو في البرنامج والتأثير على سلوك الشراء المتكرر.

المكافآت المالية هي أكثر مزايا برنامج المكافات قيمة بالنسبة للأفراد من جميع الأعمار. ولكن تقييمات المنتج أو النقود أو التخفيضات النقدية تصنف من قبل المستجيبين الأقدم من نظرائهم الأصغر سناً حيث ينظر إلى العروض والمنتجات الشخصية على أنها فائدة.

فلا يزال يلزم وجود بطاقة ولاء أو أي شكل آخر من أشكال تحديد المكافات عند الخروج في جميع البرامج الرئيسية. ففي العديد من الحالات أدى ذلك إلى تطبيقات كبيرة الحجم و / أو بطاقات المكافات الثقيلة على هواتفنا المحمولة. في عام 2018 لا ينبغي أن يكون هذا هو الحال لأن المكافات يجب أن يكون جزءًا لا يتجزأ من عملية الدفع.

يجب أن يكون المكافات مثل التقنيات الجديدة الأخرى بسيطة وسلسة ومجزية. فكل هذه المميزات التكنولوجية هي الآن هنا وعلى أساس البلوكشين. فسوف تعمل تكنولوجيا البلوكشين اللامركزية المتوفرة لدينا اليوم على إحداث ثورة في كل قطاع صناعي على نطاق عالمي. فكل ما تحقق في الإنترنت وشبكة الويب العالمية في غضون 25 عامًا نتوقع أن يتحول في أقل من نصف هذا الوقت بكثير.

سيؤدي إلى إلغاء المركزية للقيمة المخزنة والمتراكمة عبر برنامج ولاء في وحدة قابلة للتحويل إلى قيمة مخزنة سيكون لهذا عرضًا واضحًا للمشترك في برنامج المكافات ولكن أيضًا إلى المنظمة التي توزع وحدات المكافآت أو النقاط من خلال نظام المكافات الخاص بها.

متاجر المستهلكين اليوم عبر طريقة القناة متعددة القنوات بدءًا من مسارها إلى الشراء النهائي من عبارة تحث المستخدم على اتخاذ إجراء من إحدى الشاشات العديدة (الجوّال الكمبيوتر المحمول سطح المكتب لوحة الإعلانات الرقمية إلخ) البحث على الشبكات الاجتماعية التحدث مع الأصدقاء وزيارة متاجر بالطبع. لقد تم الآن خفض المكافات إلى النهج الذي يساوي الشراء المتكرر أكثر من نقاط المكافآت.

إن وجود العديد من العلامات التجارية المتاحة للمستهلك العادي عبر القنوات الرقمية يعني أن هناك مئات برامج المكافأة التي تديرها العديد من برامج المكافات. في العديد من الحالات يتم توحيد هذه البرامج في تحالفات أكبر حجماً وتديرها منظمات عالمية كبيرة مثل شركات الطيران أو أنظمة بطاقات الدفع.


لذلك بعد عدة أشهر من التقييم والبحث يعتقد فريق راين شيك "RainCheck" أن أفضل منصة DLT لبناء تلك التقنية هي منصة ستيلر "Stellar" .

 

Advertisements

مهمة راين شيك "RainCheck"

هي إعطاء السلطة للمستهلكين والشركات على حد سواء والسماح بنقل المكافات ونقاط المكافأة لنظام عالمي واحد للعملة الرقمية.

 

الرؤية والخدمات

سوف تهدف منصة راين شيك "RainCheck" عندما يتم تطويرها بالكامل إلى توفير منصة لا مركزية يتمكن من خلالها أصحاب العلامات المميزة من إدارة ونقاط نقاط المكافأة عبر أنظمة المكافات المتعددة. لتمكين هذا تخطط راين شيك "RainCheck" لتزويد المستهلكين بخيار الجمع بين نقاط المكافأة من أنظمة المكافات المتعددة في وحدة رقمية واحدة رمز RAIN. بمجرد أن يتم إنشاؤه سيتمكن التجار المشاركون من عرض عملائهم على خيار تبادل نقاط المكافات الحالية إلى رموز راين عند قيمة يحددها التاجر.


فريق راين شيك "RainCheck"

يمتلك فريق العمل والمستشارين معرفة واسعة حول هندسة البرمجيات وتطوير أنظمة البلوكشين العامة والخاصة بالإضافة إلى بناء حلول الويب والهاتف المحمول لعملاء المؤسسات العالمية. لا سيما في قطاع التجزئة.

شركاء راين شيك "RainCheck"

اجرت راين شيك "RainCheck" عددة اتفاقات وشراكات مع بعض الشركات ذات السمعة الطيبة مثل IBM و Stripe و OST KYC و Content Security .


الأمن: نلاحظ أن ICOs الحالية عرضة للقرصنة بما في ذلك سرقة بيانات تحديد هوية العميل (KYC) والعناوين الاحتيالية. ففي راين شيك "RainCheck" تتم عملية تحديد هوية العميل (KYC) من خلال OST KYC أول حل لإدارة KYC / AML للتوصيل والتشغيل للمبيعات الرمزية. فيما يتعلق بـ ICO ستكون RAIN Token متاحة على ستيلر "Stellar" بالإضافة إلى التبادلات الأخرى.


تفاصيل رمز راين شيك "RainCheck" المميز


هذه الرموز ستكون في الأساس عقود ذكية. تم اختيار سلسلة ستيلر "Stellar" بسبب السرعة العالية وانخفاض رسوم المعاملات وتركيز المعاملات الصغيرة. تحرص شركة ستيلر على الالتزام بالمعايير الصارمة لتحديد هوية العميل (KYC) ، وهي مثبتة عندما يتعلق الأمر بالأمن.


اسم الرمز المميز: RAIN
سعر الرمز:  0.04 USD
الحد الادني للمشروع: 6 مليون دولار
الحد المستهدف: 12 مليون دولار
الحد الاقصى: 28 مليون دولار

بيع الرمز المميز
بدأت عملية البيع الاولى في 12 يوليو 2018 وتنتهي في 4 نوفمبر

بدأت عملية البيع العام في 5 نوفمبر وتنتهي في 30 نوفمبر


سيتم قبول الدفع في BTC و ETH و ستيلر "Stellar". سيتم قفل الرموز المميزة حتى نهاية عملية البيع الرئيسية.

 

للمزيد من المعلومات حول المشروع قم بزيارة الروابط التالية:

الموقع الرسمي : https://raintoken.org
الوثيقة البيضاء : https://raincheck-ico-static.s3.amazonaws.com/static/file/RAIN-Token-White-Paper.pdf
تويتر : https://twitter.com/getraincheck
الفيسبوك : https://www.facebook.com/getraincheck
تليجرام : https://t.me/raincheck_rewards

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا