الارشيف / اخبار العالم

إمبراطور اليابان نادم بشدة على ماضي بلاده زمن الحرب

Advertisements

القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - أبدى إمبراطور اليابان ناروهيتو، السبت، "ندمه الشديد" على ماضي بلاده وقت الحرب، قائلا " أتعشم بصدق ألا تكرر أبدا مرة أخرى ويلات الحروب".

جاء ذلك في كلمة للإمبراطور ناروهيتو 60 عاما في احتفال لإحياء ذكرى مرور 75 عاما على استسلام اليابان في الحرب العالمية الثانية.

كما صلى ناروهيتو من أجل السلام في العالم.


الإمبراطور ناروهيتو أول إمبراطور ياباني يولد بعد الحرب وهو حفيد الإمبراطور هيروهيتو الذي خاضت باسمه القوات الإمبراطورية الحرب. 

ووصل الإمبراطور ناروهيتو إلى عرش البلاد العام الماضي بعد تنازل والده أكيهيتو عن العرش.

وفي السياق ذاته، أدى أربعة وزراء يابانيون صلوات في ضريح ياسوكوني في طوكيو اليوم، وهو مصدر للتوترات الدبلوماسية مع إحياء اليابان هذه الذكرى.

كان وزير البيئة شينجيرو كويزومي، نجل رئيس الوزراء السابق جونيشيرو كويزومي، أول وزير منذ عام 2016 يزور النصب التذكاري للحرب في ذكرى 15 أغسطس/آب.

Advertisements

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن ثلاثة وزراء تبعوا كويزومي في الصباح وزاروا الضريح.

وأرسل رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي قرابين إلى الضريح في وقت سابق اليوم.


وقال شويتشي تاكاتوري، مساعد آبي، للصحفيين إن رئيس الوزراء طلب منه أن يوصلها "باحترام وامتنان لقتلى الحرب الذين أرسوا الأساس السلام".

ومن المرجح أن يمتنع آبي عن أداء الصلاة بنفسه في الضريح.

ولم يقم آبي بزيارة الضريح منذ أن قام بذلك في ديسمبر/كانون أول 2013، مما تسبب في ضجة دولية.

وتثير زيارات القادة السياسيين إلى نصب الحرب غضب الدول المجاورة، خاصة الصين وكوريا الجنوبية، اللتين تريان أن النصب يمجد العدوان الياباني في وقت الحرب.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر إمبراطور اليابان نادم بشدة على ماضي بلاده زمن الحرب لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابة العين الإخبارية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا