الارشيف / اخبار العالم

بـ100 ألف دولار.. ترامب يتبرع براتبه لمحاربة كورونا في أمريكا

Advertisements

كتب هاني نصر العربي في الاثنين 25 مايو 2020 01:16 مساءً - انت الان تقراء خبر بـ100 ألف دولار.. ترامب يتبرع براتبه لمحاربة في أمريكا والان مع التفاصيل الكاملة فقط على الخليج 365

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، عن تبرعه بـ100 ألف دولار من راتبه لمواجهة تفشي فيروس "كورونا" في الولايات المتحدة الأمريكية.

ونشر الرئيس الأمريكي تغريدة على منصة "تويتر"، قال فيها "أنا أعطي، ومنذ البداية، راتبي السنوي بالكامل، من 400 ألف دولار إلى 450 ألف، إلى حكومتنا المبلغ الأخير لوزارة الصحة لمواجهة كورونا شرف عظيم!".

وتأتي هذه التغريدة بعد أن أعاد نشر تغريدة للمتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكيناني، التي ظهرت في وقت سابق وبيدها وثيقة مالية تبرز تحويل الرئيس الأمريكي 100 ألف دولار، لتطوير أدوية لمحاربة الفيروس.

يذكر بأن ترامب ظهر يوم السبت في نادي الغولف الوطني، وذلك للمرة الأولى منذ تفشي جائحة كورونا، وزار ناديه الواقع على مشارف واشنطن في إشارة مقصودة إلى أنه يمارس حياته الطبيعية.

وحسبما نشرت "رويترز"، فإن ترامب توجه في موكب رئاسي من البيت الأبيض إلى نادي ترامب الوطني للغولف وشوهد وهو يرتدي قبعة بيضاء وقميص بولو أبيض.

تلك هي المرة الأولى التي يزور فيها ترامب إحدى ساحات الغولف منذ الثامن من مارس وقتما زار ناديه في وست بالم بيتش في ولاية فلوريدا.

هذا وأعلنت جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، اليوم الاثنين، أن عدد الوفيات بفيروس كورونا في العالم بلغ 345.064، بينما ارتفعت حصيلة الإصابات إلى 5 ملايين و408301.

وحسب عداد الجامعة، التي تعتبر مرجعا في تتبع انتشار جائحة كورونا، فإن معدل الإصابات اليومية حافظ على استقراره مع انخفاض طفيف، بعد تسجيل 97,3 ألف حالة اليوم مقابل 99,5 ألف في اليوم السابق.

Advertisements

وحسب إحصائية الجامعة، فإن إجمالي المتعافين من المرض بلغ مليونين و168605.

وتم تسجيل أكبر عدد من الإصابات في الولايات المتحدة (مليون و643,5 ألف) ثم البرازيل (363,2 ألف) وروسيا (344,4 ألف).

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي لـ 4,946 مليون إصابة، بينهم أكثر من 322 ألف حالة وفاة، وأكثر من 1,936 مليون حالة شفاء.

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين. 

كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

ويذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الماضي، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا