الارشيف / اخبار العالم

أول حالة وفاة بفيروس كورونا في غزة لمُسنة من خانيونس

Advertisements

القدس - بواسطة محمد عز العرب - سجل قطاع غزة المحاصر، اليوم السبت، أول حالة وفاة من جراء الإصابة بفيروس المستجد، لمسنة من خانيونس عانت من أمراض مزمنة، فيما استقر عدد الإصابات الإجمالي في القطاع عند 55 حالة.

وأوضحت وزارة الصحة في قطاع غزة، أن المتوفاة هي فضيلة محمد أبو ريدة (77 عامًا)، وأشارت إلى أنها "من ذوي الأمراض المزمنة، فارقت الحياة داخل مستشفى العزل بمعبر رفح"، فيما أكدت أنها "حالة الوفاة الأولى في قطاع غزة".

وأوضحت الوزارة أنه "يجري اتخاذ التدابير اللازمة وفق البرتوكول المعتمد لحالات الوفاة بفيروس كورونا". وأكدت الوزارة عن عدم تسجيل إصابات جديدة بالفيروس خلال الساعات الـ24 الماضية.

وأوضحت الوزارة، في تقرير يومي يستعرض المستجدات الصحية المتعلقة بالفيروس، أنها أجرت 58 فحصًا لعينات مشتبه بها خلال الـ24 ساعة الماضية، ولم تُسجل إصابات جديدة.

ولفتت إلى أن 16 حالة تعافت، غادر منها 12 إلى الحجر المنزلي، وبقيت أربع داخل الحجر الصحي في معبر رفح، فيما توجد 38 حالة لا زالت مصابة تتلقى العلاج في مستشفى العزل بالمعبر، بعد وفاة المسنة أبو ريدة.

وبيّنت أن عدد النزلاء المحجورين في مراكز الحجر الصحي الخاص بلغ 1680.

Advertisements

في المقابل، أوضحت وزارة الصحة التابعة للحكومة الفلسطينية في رام الله، أنه بوفاة المسنة في غزة، يرتفع عدد حالات الوفاة بالفيروس في فلسطين إلى 5 وفيات.

والخميس الماضي، سجل قطاع غزة 25 إصابة جديدة بفيروس كورونا من العائدين إليه، في أعلى ارتفاع يومي في فلسطين منذ بداية الجائحة، ولا زالت عدة عينات مخبرية تحت الفحص.

وارتفع بهذا عدد الإصابات بالفيروس في القطاع إلى 55، كما يرتفع عدد الإصابات إلى سجّلت خلال اليومين الماضيين إلى 35 إصابة. وقالت وزارة الصحّة في القطاع إنّ الإصابات المكتشفة اختلطت بعشرات العائدين إلى القطاع ويتم فحص شبهة اختلاطهم بأشخاص خارج مراكز الحجر.

الحية: إجراءات أخرى قريبا

ودعا عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، خليل الحية، إلى ضرورة الالتزام بالإجراءات، وأضاف أنّ "خلية الأزمة اجتمعت اليوم بحضور قيادة ’حماس’ والتشريعي مع الجهات الحكومية وكان التوجه بشكل واضح بضرورة وجوب تشديد الإجراءات في كل مرافق الحياة".

وأضاف الحيّة أنّ وزارة الصحة في القطاع تبحث عن المخالطين "ودرسنا فرض حظر التجوال خلال أيام العيد على الأقل حماية لشعبنا، ولكن أرجأنا ذلك حتى يتم استكمال الإجراءات والتأكد من وجود مخالطات خارج الحجر الصحي". واعتبر الحيّة الرقم "مؤشرًا ونذيرًا بالخطر يتهدد قطاع غزة".

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر أول حالة وفاة بفيروس كورونا في غزة لمُسنة من خانيونس لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على عرب 48 وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا