الارشيف / اخبار العالم

الأدعاء العام التركي يصدر أوامر بتوقيف 228 تركيا بينهم عسكريون بتهمة الانتماء لغولن

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements

شكرا لقرائتكم واهتمامكم بخبر الأدعاء العام التركي يصدر أوامر بتوقيف 228 تركيا بينهم عسكريون بتهمة الانتماء لغولن والان مع التفاصيل الكاملة

عدن - ياسمين عبد الله التهامي - الثلاثاء 18 فبراير 2020

الأدعاء العام التركي يصدر أوامر بتوقيف 228 تركيا بينهم عسكريون بتهمة الانتماء لغولن

متابعات_الخليج 365

أصدر الأدعاء العام التركي الثلاثاء، أوامر بتوقيف 228 شخصا بشبهة تورطهم في دعم رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن. 

 

وقالت وسائل إعلام محلية، إن الأدعاء في ولاية إزمير، على ساحل بحر إيجه، أصدر أوامر بتوقيف 101 عسكري، برتبة رقيب، في الخدمة، إلى جانب 56 جنديا سابقا كانوا تقاعدوا أو استقالوا أو تم فصلهم. 

 

وأكدت أن قوات مكافحة الإرهاب بدأت عمليات متزامنة في 43 ولاية.

 

Advertisements

وفي عملية منفصلة، أصدر الادعاء في العاصمة أنقرة أوامر توقيف لـ71 مشتبها بهم بينهم 33 مسؤولا في الخدمة بوزارة العدل لصلتهم بدعم غولن. 

 

وتصنف أنقرة حركة غولن على أنها منظمة إرهابية. وينفي غولن، الحليف السابق للرئيس رجب طيب أردوغان، هذه الاتهامات. 

 

ويزعم الرئيس التركي رجب أردوغان وحزبه الحاكم (العدالة والتنمية)، أن غولن متورط في تدبير محاولة انقلابية قبل نحو 4 سنوات، وهو ما ينفيه الأخير بشدة.

 

وتعتقد المعارضة في تركيا أن أحداث ليلة 15 يوليو/تموز عام 2016 كانت "انقلاباً مدبراً" يهدف لتصفية المعارضين من الجنود وأفراد منظمات المجتمع المدني. 

 

وتشن السلطات التركية بشكل منتظم حملات اعتقال طالت الآلاف منذ المحاولة الانقلابية، تحت ذريعة الاتصال بجماعة غولن. 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الأدعاء العام التركي يصدر أوامر بتوقيف 228 تركيا بينهم عسكريون بتهمة الانتماء لغولن لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليمن العربي وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا