الارشيف / اخبار العالم

جانتس يتهم نتنياهو برفض الوحدة وبدفع إسرائيل لانتخابات جديدة

Advertisements

انت الان تتابع جانتس يتهم نتنياهو برفض الوحدة وبدفع إسرائيل لانتخابات جديدة ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لامدادكم بكل ماهو جديد وحصري والان مع التفاصيل

رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف زعيم حزب "أزرق أبيض" بيني جانتس

وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف زعيم حزب "أزرق أبيض" بيني جانتس اليوم الأربعاء اتهامات قوية لرئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بعد فشل محادثات عقداها الليلة الماضية.

وكتب جانتس، على موقع فيسبوك،  :"الحقيقة يجب أن تقال- بنيامين نتنياهو يرفض الوحدة وسيفعل قصارى جهده لإرسالنا لمراكز الاقتراع للمرة الثالثة في غضون عام".

ودعا جانتس نتنياهو لحل تحالف اليمين الذين يتزعمه والدخول في مفاوضات مباشرة معه.

ومن المقرر أن ينتهي عند منتصف الليل التفويض الممنوح لجانتس لتشكيل الحكومة.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلي عن مصادر مطلعة أن نتنياهو "لا يلبي الحد الأدنى من مطالب جانتس".

Advertisements

وكان تم تكليف جانتس بتشكيل الحكومة بعد فشل نتنياهو في تشكيلها، في أعقاب انتخابات جرت في أيلول/سبتمبر الماضي وكانت الثانية في نصف عام.

وكان حزب "أزرق أبيض" تصدر الانتخابات الأخيرة بحصوله على 33 مقعدا، متقدما بمقعد واحد على حزب "ليكود"، بزعامة نتنياهو، إلا أن أيا من الحزبين لم يتمكن من تشكيل ائتلاف يضمن له 61 مقعدا وبالتالي تشكيل حكومة أغلبية في الكنيست المؤلف من 120 مقعدا.

وجمع نتنياهو دعم 55 نائبا من أحزاب يمينية ودينية، بينما جمع جانتس تأييد 54 نائبا من أحزاب تنتمي إلى الوسط واليسار.

وكان نتنياهو فشل في تشكيل ائتلاف بعد الانتخابات التي جرت في نيسان/أبريل الماضي. ومن ثم جرت الدعوة لانتخابات جديدة في أيلول/سبتمبر.

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر جانتس يتهم نتنياهو برفض الوحدة وبدفع إسرائيل لانتخابات جديدة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اخبار الكويت وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا