اخبار العالم

الإفتاء المصرية: عنف الإخوان أثبت صدق رؤية مصر تجاه الإرهاب

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements
القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - سياسة

العين الإخبارية - القاهرة- محمد حسين

الأربعاء 2019/8/14 10:49 م بتوقيت أبوظبي

دار الإفتاء المصرية- أرشيفية

أكد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، الأربعاء، أنه لا يمكن لأي تيار أو تنظيم أن ينجح في تقويض دعائم الدولة المصرية والمجتمع عبر ترويج العنف واستخدامه تحت دعاوى دينية أو طائفية.

وذكر المرصد، في تقرير أصدره بمناسبة الذكرى السادسة لفض الممارسات الإرهابية في ميداني رابعة والنهضة، أن أحداث رابعة والنهضة وما سبقها وتلاها تؤكد أن تنظيم الإخوان الإرهابي حاضن للعنف في مصر والعالم عبر دعمه الفكري لتيارات التطرف والتشدد المنبثقة عنه والتي تعتبر فتاوى وآراء منظري التنظيم بمثابة المرجعية لها في ممارسة أعمالهم التخريبية.

وأشار تقرير المرصد إلى أن السنوات الست الماضية أثبتت للعالم صدق الرؤية المصرية تجاه التنظيم الإرهابي وأنه مصدر للفساد والتخريب تحت ذرائع دينية وتأويلات مشبوهة تسيء لسماحة الإسلام ووسطية أحكامه التي ترتقي بمفهوم الحماية والرعاية للإنسان والبنيان. 

وأكد أن الذكرى السادسة لفض اعتصام رابعة والنهضة كشفت أن التضامن المجتمعي كفيل بردع كافة محاولات التيارات والتنظيمات التي ترفع شعار "الإسلام السياسي" دون جر المجتمع والدولة إلى مربع العنف ودوامته الطويلة.

Advertisements

وقال التقرير: "أثبتت تلك الأحداث أن الترابط المجتمعي للدولة المصرية هو الضمانة الأولى للحفاظ على تماسك الوطن وبقائه في زمن شهدت فيه دول أخرى انقسامًا وتشرذمًا وتفتتًا للوطن وحدوده".

ولفت  إلى أن قيادات الاعتصام برابعة والنهضة دأبت على تجييش أتباعهم وأنصارهم ضد الدولة المصرية والمجتمع، وإمطارهم بوابل من الفتاوى التي تبرر الخروج على المجتمع وممارسة العنف وتبريره بل وجعله من الجهاد الشرعي.

وتابع: "ثم تراجع غالبيتهم عن تلك الفتاوى والدعاوى العنيفة بعد أن تيقنوا من قوة وصلابة الدولة والمجتمع المصري، بل وتبرأ الكثير منهم من الدعوة إلى العنف أو المشاركة في تلك الاعتصامات، وبقي الشباب والشيوخ المضلل بهم ضحية لمطامع ومصالح سياسية لجماعات امتهنت الدين للفوز بالسلطة".

وأضاف المرصد أن غالبية تلك القيادات فروا إلى دول أجنبية لممارسة التحريض على العنف ضد المجتمع، واستغلال أحداث الوطن والظرف الدقيق الذي يمر به ليبثوا سمومهم في أوصاله، متعاونين في ذلك مع كافة القوى والأطراف الخارجية المعادية للدولة المصرية ودورها الوطني والإقليمي.

ودعا البيان إلى الضرب بيد القانون في مواجهة العناصر التكفيرية والمتطرفة التي تحاول ضرب الأمن والاستقرار في مصر، وإنهاك الوطن وقواه الأمنية على امتداد مساحاته المختلفة ومدنه الممتدة.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الإفتاء المصرية: عنف الإخوان أثبت صدق رؤية مصر تجاه الإرهاب لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابة العين الإخبارية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا