الارشيف / اخبار العالم

لجنة الانتخابات تصفع أردوغان مجددا: لن نعيد الاقتراع بإسطنبول

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements
الهيئة العليا للانتخابات التركية

القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - الهيئة العليا للانتخابات التركية

رفضت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، الثلاثاء، طلبًا كان قد تقدم به حزب العدالة والتنمية، الحاكم، لإعادة الانتخابات المحلية بمدينة إسطنبول، بذريعة تصويت من سبق فصلهم من وظائفهم العمومية بموجب مراسيم رئاسية فيها. 

وبحسب ما ذكرته العديد من وسائل الإعلام التركية، فقد رفضت اللجنة المذكورة "طلبًا ملحقًا" كان قد تقدم به الحزب، السبت الماضي، زعم فيه أن من فصلوا من وظائفهم بموجب مراسيم رئاسية لا يحق لهم التصويت؛ وبالتالي تعد الانتخابات باطلة وتتعين إعادتها، وهو ما رفضته اللجنة، وأكدت أنه يحق لهم التصويت بحكم الدستور.

وكان "العدالة والتنمية" تقدم بـ"الطلب الملحق"؛ ليوضح فيه أن هناك 14 ألفا و712 شخصا سبق فصلهم من أعمالهم ووظائفهم منذ المحاولة الانقلابية المزعومة عام 2016، قد أدلوا بأصواتهم في الانتخابات المحلية التي جرت يوم 31 مارس/آذار الماضي.

وأعلن الحزب أنه وجد في هذا الطلب مسوغا قانونيا لإصراره الشديد على إلغاء الانتخابات بمدينة إسطنبول، إذ زعم في الطلب المذكور أن "المادة الثامنة من القانون رقم 298 تمنع إدلاء المبعدين بموجب مراسم رئاسية بأصواتهم في الانتخابات".


وشن نظام أردوغان عقب المحاولة الانقلابية المزعومة عام 2016 حملة انتقامية بحق كل التيارات المعارضة له، وشملت هذه الحملة عمليات فصل تعسفي كانت تتم بموجب مراسيم رئاسية تصدر من أردوغان شخصيا، بعد أن أمسك في يده زمام كل السلطات، لا سيما بعد تحول البلاد من نظام برلماني إلى رئاسي في يونيو/حزيران 2018.

Advertisements

وقبل هذا "الطلب الملحق" كان العدالة والتنمية قد تقدم بـ"اعتراض استثنائي" يوم 16 أبريل/نيسان الجاري.

وقال ياووز، في مؤتمر صحفي عقب تقديمه الطلب للجنة العليا للانتخابات آنذاك، إن "هناك شبهات عالقة في الانتخابات"، معربا عن استغرابه من انخفاض الأصوات بين مرشح حزبه يلدريم ومرشح المعارضة إمام أوغلو، من 29 ألف صوت إلى 13 ألفا و900 صوت عند إعادة فرز 10% من الأصوات.

وأضاف أنه لو تمت إعادة فرز كل الأصوات، وإزالة الأصوات الباطلة والشوائب لكانت النتيجة لصالح العدالة والتنمية، زاعما "وجود تلاعب في عمليات الفرز".

61bdc2ae99.jpg

وكانت تركيا شهدت في 31 مارس/آذار الماضي انتخابات محلية شارك فيها 12 حزبًا يتقدمها العدالة والتنمية الحاكم الذي مني بهزيمة ثقيلة في المدن الكبرى، ومن بينها إسطنبول التي فاز بها مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو الذي تسلم يوم 17 أبريل/نيسان وثيقة تنصيبه رسميا، بعد 17 يومًا من إجراء الانتخابات.

وأكدت اللجنة العليا فوز إمام أوغلو متفوقًا بأكثر من 13 ألف صوت على منافسه مرشح الحزب الحاكم بن علي يلدريم رئيس البرلمان والوزراء السابق.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر لجنة الانتخابات تصفع أردوغان مجددا: لن نعيد الاقتراع بإسطنبول لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابة العين الإخبارية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا