الارشيف / منوعات

تراند اليوم : تفسير حلم الخاتم الذهب ..2020

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

الخاتم الذهب في المنام وما يحمل من أمور سواء أكانت خير أم شر للإنسان الحالم، إنّ إبن سيرين فسّر حلم الذهب بتفسير يختلِف عن تفسير النابلسي،تفسير حلم وهذا الأمر يعود لجوانب وتفاصيل الحلم عند الإثنين، فهذا الحلم من الأحلام التي تحمل الكثير من الأمور التي فيها خيرًا كثيرًا للإنسان الحالم كأن ينال سلطان أو مال أو مُلك، وأحيانًا يُمكن أن يكون فيه بعض الأمور السيئة التي تحمل الشر، فابن سيرين فسر هذا الحلم بشكل كامل ونحن سوف نسرده لكم في مقالنا، فما هو تفسير حلم الخاتم الذهب في المنام .

تفسير حلم الخاتم الذهب في المنام

فسّر إبن سيرين حلم الخاتم في المَنام بالعديد من التفسيرات التي حمَلت عدّة دلالات ومعاني ومن أهمّ هَذه التفاسير والدلالات التي شرح فيها ابن سيرين حلم الخاتم الذهب ما يلي:

الخاتم فدال على ما يملكه ويقدر عليه ، فمن أعطي خاتماً أو اشتراه أو وهب له نال سلطانا أو ملك ملكا إن كان من أهله ، لأن ملك سليمان عليه السلام كان في خاتمه ، وأيضاً فإنه مما تطبع به الملوك كتبها والأشراف خزائنها .

وقد يكون من الملك دارا يسكنها ويدخلها أو يملكها ، وفصه باباها ، وقد يكون فصه وجهها.

اقرأ أيضاً

وقد يكون امرأة يتزوجها فيملك عصمتها ويفتض خاتمها أو يولج أصبح بطنه فيها.

ويكون فصه وجهها وقد يكون أخذ الخاتم من الله عز وجل للزاهد العابد أمانا من الله تعالى من السوء عند تمام الخاتمة ، وأخذه من النبي ، صلى الله عليه وسلم ،أو من العالم بشارة بنيل العلم ، وكل هذا ما كان الخاتم فضة .

وأما إن كان ذهبا فلا خير فيه ، وكذلك إن كان حديدا لأنه حلية أهل النار ، أو نحاسا لما في اسمه من لفظ نحس ، وما يصنع منها خواتيم الجن ، ونعوذ بالله من الشر كله.

وقيل : الخاتم يدل أيضا على الوالد والمرأة أو شراء جارية أو دار أو دابة أو مال أو لولاية ، وإن كان من ذهب فهو للرجل ذل ،

وقيل : من رأى أنه لابس خاتم من حديد فإنه يدل على خير يناله بعد تعب ، وإن كان من ذهب وله فص فإنه جد .

والخواتم المفرغة المصمتة هي أبدا خير . والمنفوخة التي في داخلها حشو تدل على اغتيال ومكر لأن فيها شيئا خفيا ، أو تدل على رجاء لشيء عظيم ومنافع كثيرة لأن عظمها أكبر من وزنها.

وضيق الخاتم يدل على الراِحة والفرج. ومنِ استعار خاتماً فإنّه يملك شيئاً لا بقاء له، ومن أصاب خاتماً منموشاً فإنّه يملك شيئاً لم يملكه قط، مثل دار أو دابة أو امرأة جارية أو ولد. وإن رأى خواتيم تباع في السوق، فهو بيع أملاك رؤساء الناس. فإن رأى السماء تمطر خواتيم فإنه يولد في تلك السنة بنون. والخاتم للعرب امرأة، وخاتم الذهب قيل هو امرأة قد ذهب مالها.

ومن تختم بخاتم في خنصره ثم نزعه عنها وأدخله في غيره فإنه يقود على امرأته ويدعو إلى الفساد، وإن رأى أن خاتمه الذي كان في خنصره مرة في بنصره ومرة في الوسطى من غير أن حوله فإنّ امرأته تخونه. ومن باع خاتمه بدراهم أو دقيق أو سمسم فإنّه يفارق امرأته بكلام حسن أو مال.

تفسير الذهب في المنام

الذهب في المنام لا يُحبّذ تأويله نظرًا لكراهة لفظِه وصفرة لونه، الأمر الذي يمكن أن يدل على الحزن والغُرم والمال فما هُو تفسير الذهب في المنام.

 

ومن رأى عليه قلادةً أو فضّةً أو خرزاً أو جوهراً، ولّي ولايةً وتقلّد أمانةً. ومن رأى عليه سوارين من ذهب أو فضّة، أصابه مكروه ممّا تملك يداه. والفضّة خير من الذّهب.

ومن رأى أنّ عليه خلخالاً من ذهب أو فضّة، أصابه خوف، أو حبس، أو قيد، ويقال خلاخيل الرّجال قيودها، وليس يصلح للرجال شيء من الحليّ في المنام، إلا القلادة، والعقد، والخاتم، والقرط. وربّما كان تأويل السّوار والخلخال الزّوج خاصةً.

وقيل إنّ حليّ النّساء يدلّ للنّساء على أولادهنّ، فذهبه ذكورهنّ وفضّته إناثهنّ، وقد يدلّ المذكر منه على الذّكور، والمؤنّث منه على الإناث.

وإن رأى إنسان كأنّ عينيه من ذهب، عرض له ذهاب بصره.

ومن رأى كأنّه أصاب طستاً من ذهب، أو إبريقاً، أو كوزاً وله عروة، فهو خادم يشتريه، أو امرأة يتزوّجها، أو جارية فيها سوء خلق.

وقيل من رأى كأنّه يستخدم أواني الذّهب والفضّة، فإنّه يرتكب الآثام.

ومن رأى من ذلك للموتى أهل السّنة فهو بشارة.

ومن رأى أنّ يديه من ذهب، بطلتا وصارتا بلا حركة. ومن رأى أنّ عينيه من ذهب عمي بصره.

ومن رأى أنّ عليه قلادةً من ذهب، أو فضّة، أو خرز، أو جوهر، ولّي ولايةً، وتقلّد أمانةً. وتدلّ رؤية الذّهب على الأفراح والأرزاق، والأعمال الصّالحة، وذهاب الهموم، وعلى الأزواج والأولاد، والعلم والهدى.

وإذا صار الذّهب في المنام فضّةً، دلّ على تغيّر حال من دلّ عليه من النّساء، والأموال، والأولاد، والخدم، من الزّيادة إلى النّقص، كما أنّ الفضّة

إذا صارت في المنام ذهباً، دلّ ذلك على حسن حال من دلّ عليه من الأزواج، أو الأهل، أو العشيرة. والمنسوج بالذّهب وما أشبهه قربات إلى الله سبحانه.

وأمّا المطليّ بالذّهب فإنّه يدلذ على التّشبه بأبناء الدّنيا، أو بأعمال أهل الآخرة.

والخالص من الذّهب والفضّة يدلّ على الإخلاص، وصفاء النّية، والعهد الصّحيح. والمغزول من الذّهب والفضّة رزق مستمرّ، وكذلك الممدود من النّحاس والحديد.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"