الارشيف / منوعات

تراند اليوم : شاهد: فضيحة جديدة تلاحق عضوة الكونغرس الأمريكي إلهان عمر

Advertisements

تداول العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس، خبر زواج عضوة الكونغرس الأمريكي إلهان عمر من عشيقها كبير مسؤولي جمع الأموال بحملتها الانتخابية وصديقها تيم مينيت، بعد وقت من فضيحة خيانتها لزوجها، واتهام زوجة عشيقها لها بأنها سرقته من عائلتها.

ونشرت إلهان عمر، العضوة المسلمة في الكونغرس، صورة عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، لتعلن فيها الزواج من عشيقها، علقت عليها قائلة: ”تزوجنا.. من شركاء في السياسة إلى شركاء في الحياة.. ممتنة جداً.. الحمدلله“.

وبعد فترة من العلاقة الغرامية غير المعلنة وفي أعقاب أحاديث تكشفت عن فضيحة خيانتها لزوجها، ظهرت إلهان عمر بشكل علني بصحبة عشيقها، أثناء تناولهما العشاء بأحد مطاعم واشنطن العاصمة.

إلهان التي نفت هذه العلاقة مرارًا، رغم تقديمها طلب طلاق بعد وقت قصير من نشر صحيفة ”ذي بوست“ تقريرا عن علاقتها الغرامية المزعومة، شوهدت مع مينيت الأسبوع الماضي، وفقا لصور حصلت عليها صحيفة ”ديلي ميل“.

Advertisements

وأظهرت الصور المُلتقطة للثنائي الذي انتهى كل منهما من طلاق شريكه بأواخر العام الماضي، وهما يرتديان خاتم الزفاف على أصابعهما، وتأتي تلك التقارير حول قرب زواجهما، رغم أن مصادر أكدت أنهما لم يعقدا قرانهما بعد.

وظهر الثنائي لأول مرة علنا بعد طلاقهما في 18 فبراير، عندما شوهدا وهما يتناولان الطعام في مطعم صومالي في مينيابوليس، وقال مصدر مُقرب في أثناء حديثه إلى ”ديلي ميل“، عن الزوجين: ”كانا يجلسان بالقرب من بعضهما البعض“.

والحان عمر من مواليد الرابع من أكتوبر 1981، هي سياسية أمريكيّة من مينيسوتا ذات أصل صومالي. بدأت الحان تُحقق شهرة على المستوى المحلّي – في الداخل الأمريكي – منذُ عام 2016 أثناء انتِخابها عضوة في مجلس نواب مينيسوتا عن الحزب الديمقراطي ممّا يَجعلها أول صومالية-أمريكية تُنتخب في هذا المنصب في الولايات المتحدة. زادت شهرة السيّدة على المستوى العالمي حينَما ترشحت للمنافسة على عضويّة مجلس النواب الأمريكي عن مينيسوتا في الإنتخابات النصفيّة يوم 14 أغسطس من عام 2018، ثمّ انتُخبت رسميًا في 6 نوفمبر من نفسِ العام؛

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا