منوعات

شاهد: وفاة طالب خنقا في مدرسة بشر بن الوليد الابتدائية ووالده يعفو عن الفاعل

Advertisements

أعفى والد طالب سعودي توفي خنقًا إثر مشاجرة مع زميله في المرحلة الابتدائية، حيث أعلن تنازله عن القصاص من قاتل ابنه لوجه الله، مسجلا ذلك في محضر الشرطة، تمهيدًا لتسجيله لدى المحكمة المختصة.

وكشفت وسائل إعلام سعودي محلية، فإن خويتم الحارثي، والد الطالب المجني عليه، اشترط مقابل تنازله،أن يخرج الطفل المتهم بقتل ابنه من الحجز، بالإضافة لعدم المساس بإدارة ومعلمي المدرسة.

ووقع الحادث في مدرسة ”بشر بن الوليد“ الابتدائية بحي ضاحية لبن، في مدينة الرياض، حيث قام طالب بخنق زميله خلال مشاجرة، ولم تنجح محاولات إسعاف الطفل الضحية.

Advertisements

وأثارت أخبار مقتل الطفل البالغ من العمر 12 عامًا، هلعًا بين الأهالي فور تداول تفاصيلها في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تعد من أعنف الحوادث التي شهدتها المدارس .

وفي وقت سابق، أعلنت الإدارة العامة للتعليم في منطقة الرياض عن تشكيل لجنة تحقيق بالتنسيق مع الجهات المعنية في قضية مقتل التلميذ، مشيرةً إلى أن "الحادثة وقعت في مدرسة بشر بن الوليد الابتدائية حيث وثقت كاميرات المراقبة المشاجرة بين طالبين في السادس الابتدائي".

وبحسب صحف سعودية، فإن الطالب خرج برفقة زملائه لتناول وجبة الإفطار في ساحة المدرسة الخارجية، بحضور أربعة مراقبين من المعلمين، وكان يلعب في الوقت الذي نشب بينه وبين زميله القاتل شجار.

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا