منوعات

حقيقة وفاة سعيد عبادو وزير المجاهدين سابقا في الجزائر

Advertisements

كشفت مصادر إعلامية مُطلعة، الليلة، عن حقيقة خبر وفاة سعيد عبادو وزير المجاهدين سابقا في الحكومة الجزائرية، ونائب المجلس الشعبي الوطني خلال الحقبة الماضية التي شهدت العديد من النقلات النوعية؛ وذلك في أعقاب إبعاده من منصب أمين عام منظمة المجاهدين؛ بسبب تراجع حالته الصحية.

وأكدت المصادر وفاة السعيد عبادو الوزير السابق المولود يوم السابع عشر من شهر يناير 1935 في ولاية بسكرة، حيث كان قد تولى مناصب عديدة أبرزها وزارة المجاهدين في حكومة اليامين زروال، وأيضا عضوية المجلس الشعبي في الجزائر.

يذكر أن بسكرة، هي ولاية تقع بالجهة الجنوبية الشرقية من الجزائر، في حين تبعد عن العاصمة حوالي اربعمئة كيلو متر، حيث لها العديد من الألقاب منها عروس الزيبان بوّابة الصحراء و ملتقى الحضارات و مهد العلماء.

Advertisements

وكان السعيد عبادو ضابطا في جيش التحرير الوطني في الجزائر بولايته السادسة، حيث انضم اليه في طفولته وتعرض للاعتقال في مطلع الستينيات من القرن الماضي، وكانت تربطه علاقة وثيقة بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وعمل في حكومة سيفي الأولى والثانية واويحيى الاولى والثانية وكذلك حكومة حمداني.

سعيد عبادو عقب فترة الاستقلال، تم وضعه في منصب محافظ حزب جبهة التحرير الوطني في ولايات ورقلة وبشار وتيارت، قبل أن يجري انتخابه في المجلس الشعبي الوطني في البلادن ثم بات أمينا عاما لمنظمة المجاهدين بالإنابة، ثم حصل على منصب وزير منذ 1994 وحتى 1999.

 

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا