الارشيف / منوعات

الممثلة يسرا تكشف عن الرجل الذي كانت تحلم به (شخصية مشهورة)

Advertisements

كشفت الممثلة المصرية المشهورة يسرا عن الرجل الذي كانت تحلم به، وهو الممثل المصري الراحل نور الشريف.

وكتبت الممثلة يسرا "نور الشريف.. معلمي وصديقي الصدوق.. بالنسبة ليا قبل ما أتعرف عليه، وأدخل الوسط الفني كان نجم له خصوصية غير عادية، وفي حياتي بالتحديد".

وقالت:" ولما عملت تاني فيلم في حياتي معاه "فتاة تبحث عن الحب" حسيت الراجل ده قد إيه إنسان رائع، وفنان أروع، وملتزم، وبيدي فرص حقيقية للناس، وإزاي بيقف جنب المبتدئ".

وأضافت يسرا "نور الشريف وقف جنبي كتير في حاجات كتير، وفجأة بتلاقي روحك بتقوله كل حاجة في الفن وغير الفن، وبتصاحبه وبيبقى صاحبك وأخوك وضهرك".

وتابعت "نور كان شخصية عظيمة، وكان متحديا بطبعه، يتحدى المرض والهجوم والمؤمرات، وكل ما أقف قدامه ما أنساش إنه اتحارب كتير في حياته، ونجح ووقف على رجليه جامد، مفيش حاجة ضيعته أو قللت نجوميته".

Advertisements

وقالت "نور الشريف شخصية لن تتكرر وفنان لن يتكرر، تاريخه عظيم في كل شيء، يوم ما فكر يستثمر فلوسه استثمر فلوسه في الفن، وخسر، لكن عمل فن، وساب لينا ذكرى عظيمة، وذكريات فنية كبيرة".

وأضاف يسرا"نور كان يعرف عني كل حاجة تقريبا، الشخصية والمهنية، وكنت دايما لما احتاجه في استشارة القيه حاضر وموجود، وعمري ما طلبته في شيء ومالقتوش، وأنا في المدرسة كنت بتفرج عليه في مسلسل القاهرة والناس، وكان حلم حياتي. ولما عملنا فيلم كبير زي "حدوتة مصرية".

وتابعت:" ذكرياتنا كانت كتير، كنت منبهرة إزاي كان بيقلد يوسف شاهين، إزاي كنا بنتعب في البلاتوه، ماكنش فيه الرفاهية الموجودة دلوقتي في البلاتوهات، كنا بنتعب وبنشقى والدنيا بتبقى نار وحر، وكنا بنبات عشان نخلص الشغل. وشدني لنور في كواليس حدوتة مصرية أنه كان يقعد في الوقت الفاضي يتفرج على أفلام أجنبي أو يقرأ كتاب، وكان الحقيقة مش بيحب يضيع وقته في حاجة تافهة، وكان دائما يقولى لأزم تتثقفى ويرشحلى كتب أقراها، غير حكايته عن الفن والثقاقة والحياة، هو كان موسوعة لينا كلنا".

واختتمت يسرا قائلة:" اللي شْفناه في حياتنا وفي نجوميتنا مختلف تماما عن الوقت الحالي، نجومية نتيجة شغل جامد وتقيل ومسؤولية عظيمة"، "بموت نور الشريف فقدت أخًا وصديقًا وأستاذًا كبيرًا جدًا في حياتي".

Advertisements

Advertisements

قد تقرأ أيضا