الارشيف / اخبار الخليج / اخبار الإمارات

مطالبات بمزيد من الدعم للمعلمين في الإمارات

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

كتب سلطان القحطاني - هذا الموضوع عن مطالبات بمزيد من الدعم للمعلمين في الإمارات

قال خبراء إن المعلمين المثقلين بالعمل في الإمارات يحتاجون إلى رواتب أفضل ومزيد من الدعم لمنعهم من مغادرة المهنة.

وهذا الشهر، أثارت عضوة المجلس الوطني الاتحادي، عائشة بن سمنوه، مسألة المعلمين المحبطين بشكل متزايد والذين لا يستطيعون الانتظار للتقاعد. وقالت إن السنوات الثلاث الماضية فقط شهدت تقديم أكثر من 1000 معلم في المدارس العامة استقالاتهم.

ولا تقتصر المشكلة على الإمارات، حيث أظهر استطلاع حديث أن واحدًا من كل أربعة مدرسين يريدون ترك عملهم في المملكة المتحدة.

ووجد المسح الذي أجراه الاتحاد الوطني للتعليم، والذي شمل 8600 معلم، أن 40 في المائة من المعلمين يرغبون في ترك التعليم بسبب عبء العمل الهائل.

وعملت سنام يعقوب، مديرة استراتيجيات الشراكة في جامعة برمنغهام في دبي، كمدرسة لأكثر من عقد من الزمن في الإمارات وشهدت إحباطات الزملاء في العمل “المعلمون لديهم شغف بعملهم ويريدون مشاركة هذا الشغف مع الآخرين. لكن الواقع هو أن عبء العمل للعديد من المعلمين يتجاوز ما يمكنهم إدارته، وهذا أحد الأسباب الرئيسية لمغادرتهم”. .

وقالت السيدة يعقوب إن هيئة المعرفة في دبي، وهي هيئة تنظيم المدارس الخاصة في دبي، قد فعلت الكثير لدعم رفاهية المعلمين وضمان بقائهم في المهنة مع تطوير مهاراتهم.

عادة ما تكون رواتب المدارس العامة أقل منها في القطاع الخاص، رغم أن هذا قد يختلف في جميع أنحاء الإمارات.

Advertisements

وتم الإبلاغ سابقًا عن أن الرواتب في المدارس الحكومية في أبو ظبي تبدأ في حدود 12500 درهم إلى 20500 درهم، رغم أنها غالباً ما تكون أقل في بعض الإمارات الأخرى. وتقدم بعض المدارس الخاصة المنخفضة الدخل أقل من 4000 درهم بدون بدل إقامة. ويرتفع هذا إلى حوالي 17000 درهم بالإضافة إلى الإقامة في المدارس ذات التصنيف الأعلى.

لكن الرواتب المعروضة غالباً ما تقارن بشكل إيجابي مع أجزاء أخرى من العالم، حيث سيدفع الموظفون أيضًا ضريبة الدخل.

وعادة، يكسب المعلم في الهند ما بين 900 درهم إلى 1500 درهم شهريًا على الرغم من أن هذا قد يصل إلى 5000 درهم في المدارس العليا. وفي المملكة المتحدة، يمكن لمعلمي المدارس توقع الحصول على حد أدنى للراتب من 9000 درهم إلى 14000 درهم شهريًا.

وكشفت صحيفة “ذا ناشيونال” الشهر الماضي، أن دولة الإمارات أطلقت حملة توظيف لجذب المعلمين البارزين من الهند للعمل في المدارس الحكومية الإماراتية من خلال منحهم زيادة كبيرة في الرواتب.

وقال الخبراء إن الراتب المعروض للمرشحين الناجحين 16 ألف درهم شهريًا، هو أكثر من عشرة أضعاف الراتب الذي يمكن للمعلم الهندي العادي أن يتقاضاه في وطنه الأم.

ويواجه العالم نقصًا في عدد المعلمين الجيدين حيث أن حمل العمل الزائد يدفع الكثيرين بعيدًا عن المهنة. وفقًا لمعهد اليونسكو للاحصاء، إذا استمر الاتجاه الحالي، فلن يتوفر لدى 33 دولة عدد كافٍ من المعلمين لتوفير تعليم جيد النوعية بحلول عام 2030.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر مطالبات بمزيد من الدعم للمعلمين في الإمارات لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على سنيار وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا