الارشيف / علوم وتكنولوجيا

تكنولوجيا: أكواب الزبادى وأغطية القهوة.. أزمة البلاستيك تكمن فى منزلك

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن تكنولوجيا: أكواب الزبادى وأغطية القهوة.. أزمة البلاستيك تكمن فى منزلك والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - تزداد أزمة البلاستيك فى العالم كله، إلا أنها لا توجد فى البيئة بجانب مكب النفايات وبالأنهار فقط بل يقول العلماء إنها توجد أيضا فى منزلنا داخل الأشياء التى نستخدمها فى طعامنا، والأسوأ أنه يتم استخدام أكثر من 4000 مادة كيميائية فى البلاستيك ولا أحد يعرف كم من هذه المواد الكيميائية آمنة.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فشملت المواد البلاستيكية السامة التى هى على اتصال بطعامنا كل من الأغطية الغذائية والخاصة بحاويات القهوة وعلب الحلوى وأكواب زبادى.

 

Advertisements

ويقول مارتن، فاجنر من الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا، وهو باحث فى الدراسة التى نُشرت مؤخرًا فى العلوم البيئية والتكنولوجيا: "نظرًا لأننا نعيش فى عصر البلاستيك نحن بحاجة إلى التأكد من أنها لا تؤثر على صحتنا".

 

وأضاف: "المشكلة هى أن البلاستيك مصنوع من كوكتيل كيميائى معقد، لذلك نحن لا نعرف فى كثير من الأحيان بالضبط ما هى المواد الموجودة فى المنتجات التى نستخدمها".

 

ووجد الباحثون أن العديد من المواد البلاستيكية تحتوى على مواد كيميائية تحفز السمية العامة وتأثيرات التأكسد والغدد الصماء، حيث تقول ليزا زيمرمان، أول باحثة للدراسة، ومقرها جامعة جوته فى فرانكفورت بألمانيا: "ثلاثة من كل أربعة منتجات نستخدمها تحتوى على مواد كيميائية سامة".

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر تكنولوجيا: أكواب الزبادى وأغطية القهوة.. أزمة البلاستيك تكمن فى منزلك لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا