الارشيف / علوم وتكنولوجيا

115 خبيرا يطالبون الأمم المتحدة بحظر الروبوتات القاتلة

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن

115 خبيرا يطالبون الأمم المتحدة بحظر الروبوتات القاتلة

والان نبدء بالتفاصيل

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - الاثنين 21 أغسطس 2017 11:29 صباحاً - اتحد كل من إليون موسك، مؤسس شركتى تسلا وسبيس إكس ومصطفى سليمان المؤسس المشارك بشركة جوجل Deep mind و114 من كبار خبراء الذكاء الصناعى والروبوتات معا، لمطالبة الأمم المتحدة بحظر استخدام ما يسمى بالروبوتات القاتلة، والتحذير من مخاطر هذه التكنولوجيات فائقة التطور ضمن رسالة مفتوحة نشرت اليوم.

وتشعر المجموعة بالقلق إزاء احتمال استخدام الأسلحة الذكية القاتلة وكيف يمكن تطبيقها فى المستقبل، واستشهدوا بمذكرة قصيرة صادرة عن معهد مستقبل الحياة، خلال افتتاح المؤتمر الدولى المشترك للذكاء الاصطناعى فى ملبورن بأستراليا، وفقا لما جاء فى بيان صحفى.

ومن شأن الرسالة المفتوحة التى وقع عليها ممثلون عن شركات تقدر قيمتها بمليارات الدولارات بشكل جماعى فى 26 دولة، أن تساهم فى فرض مزيد من الضغوط لإتمام الحظر بنجاح.

Advertisements

ويشعر موسك بشكل خاص بالقلق الشديد من قدرة الذكاء الاصطناعى على التسبب بأضرار خطيرة، ووصفه مؤخرا بأنه أكبر تهديد يواجه حضارتنا، وتتجاوز أضراره الأسلحة النووية، ولكن تعد هذه المرة الأولى التى تقوم فيها مجموعة من شركات الذكاء الاصطناعى والروبوتات بتقديم التماسات إلى الأمم المتحدة بشأن الأسلحة الذاتية.

ووافق مؤتمر الأمم المتحدة لاستعراض اتفاقية حظر الأسلحة التقليدية بالإجماع على بدء مناقشات رسمية حول حظر الأسلحة الذكية، مع تأييد 19 دولة من الدول الأعضاء لقرار منع الروبوتات القاتلة بشكل مباشر، وكان من المقرر إجراء اجتماع لمناقشة هذه القضية اليوم، لكن تأجل حتى نوفمبر، وفقا لما ذكرته مجلة فورتشن.

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر 115 خبيرا يطالبون الأمم المتحدة بحظر الروبوتات القاتلة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا