الارشيف / علوم وتكنولوجيا

تكنولوجيا: تقرير يحذر: الولايات المتحدة معرضة لخطر البراكين المدمرة

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن تكنولوجيا: تقرير يحذر: الولايات المتحدة معرضة لخطر البراكين المدمرة والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - بواسطة محمد صلاح - حذر تقرير جديد صادر عن هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية USGS، بأن البراكين هى الخطر الأكبر الذى يهدد الولايات المتحدة، إلا أنها تحظى باهتمام أقل بكثير.

ويحذر الخبراء من أن البراكين السبعة النشطة المنتشرة فى أنحاء الولاية، بما فى ذلك جبل شاستا وسالتون بوت، يمكن أن تؤثر على مئات الآلاف من الناس فى حالة حدوث ثوران بركانى.

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، خلال تقييم الخطر البركانى، قال الباحثون إن كاليفورنيا هى موطن لثمانية مناطق بركانية تقع ضمن نطاق التهديد "المعتدل" و "العالى" ، أو "المرتفع للغاية".

تم وضع سبع منها فى قائمة المراقبة، بما فى ذلك بركان بحيرة الطب، وجبل شاستا، ومركز لاسين البركانى، والحقل البركانى فى بحيرة كلير، ومنطقة لونج فالى البركانية، وحقل كوسو البركانى، وسالتون بوتس.

ويحذر التقرير من أن ما يقرب من 200000 شخص يعيشون أو يعملون أو يمرون عبر منطقة الخطر البركانى فى كاليفورنيا على أساس يومى.

Advertisements

وفقًا لهيئة USGS، شهدت ولاية كاليفورنيا ما لا يقل عن عشرة ثورات بركانية خلال الألف عام الماضية، مما يجعل الأحداث المستقبلية "حتمية".

ويمكن أن يشمل النشاط الآخر انبعاثات غازات سامة، وحركة أرضية، وظهور الينابيع الساخنة وأنظمة الطاقة الحرارية الأرضية.

وبناءً على سجل النشاط البركانى على مدى آلاف السنين الأخيرة، فإن احتمال حدوث ثوران آخر صغير إلى متوسط ​​فى كاليفورنيا خلال الثلاثين عامًا القادمة يقدر بنحو 16 بالمئة، وفقًا للتقرير.

 

 

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر تكنولوجيا: تقرير يحذر: الولايات المتحدة معرضة لخطر البراكين المدمرة لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم السابع وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا