الارشيف / اخبار العالم / أخبار السودان اليوم

3 أهداف خفية.. لماذا أساءت "الجزيرة" لـ"قوش"؟ (تقرير)

Advertisements

 

في الأيام الماضية، فاجأت قناة الجزيرة، الرأي العام السوداني وهي تبث أمس الأول خبراً عن لقاء المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني  صلاح عبد الله قوش، برئيس الموساد الإسرائيلي، وذلك على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، الذي انعقد الشهر الماضي.

 

 

وبثت قناة الجزيرة الإخبارية بتاريخ 2019/3/1 م خبرا عن لقاء للسيد المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني برئيس الموساد الإسرائيلي علي هامش مؤتمر ميونيخ للأمن الذي إنعقد الشهر الماضي .

 

وسارع الجهاز لإصدار بيان أكد عبره أن الخبر عار من الصحة ويفتقد للمهنية والموضوعية، ولا يخدم القيم الصحفية التي تدعيها القناة، وتدعي إلتزامها بها.

ويقول مراقبون إن إيران تحاول توريط "قوش" وإحراجه أمام الرئيس البشير خاصة، لذلك قيل أن اللقاء مع مدير الموساد كان بهدف تسويق نفسه إلى مرحلة ما بعد الرئيس البشير، سيما وأن قوش طالب قطر بالابتعاد عن إيران التي رأى أنها تهدد الأمن في العالمين العربي والإسلامي، وأن تبتعد عن الشبهات والتحريض الإعلامي.

 

وتابع المراقبون: "المؤكد لقوش منافسين، من مصلحتهم حرقه سياسياً، بالاعلان عن موالاته للكيان الصهيوني، ومعلوم موقف السودانيين بشكل عام من إسرائيل، ومنافسو قوش قيادات بالوطني تمني نفسها بخلافة البشير، خاصة مع أحاديث تروج عدم نية الرئيس الترشح مستقبلاً، ويعد قوش من أبرز الأسماء التي يمكن أن تخلف الرئيس".

 

وأوضح المراقبون أن الخبر جاء في إطار حملة يتعرض لها قوش شخصياً، حيث سبق لجهة ما أن تجرأت وزعمت أنه استقال من منصبه، وكان ذلك في أواخر نوفمبر من العام الماضي، حتى أن مدير إدارة الإعلام بجهاز الأمن اضطر لنفي البيان عبر "فيس بوك" لضمان سرعة انتشار النفي، ولم ينتظر صدور الصحف في اليوم التالي.

 

 

Advertisements

ونفى جهاز الأمن والمخابرات في السودان، الأنباء التي تداولتها بعض وسائل الإعلام عن لقاء تم بين مدير جهاز الأمن السوداني مع رئيس الموساد الإسرائيلي على هامش قمة ميونخ للأمن خلال الشهر الماضي.

 

 

وجاء في بيان صحفي لجهاز الأمن والمخابرات في السودان أن ما تم تناوله على وسائل اعلام، يوم الجمعة عن لقاء لمدير جهاز الامن والمخابرات السوداني برئيس الموساد الاسرائيلي عار من الصحة تماما.

 

 

وجاء في بيان من جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني: "بثت قناة الجزيرة الإخبارية بتاريخ 2019/3/1 خبرا عن لقاء للسيد المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني برئيس الموساد الإسرائيلي علي هامش مؤتمر ميونيخ للأمن الذي انعقد الشهر الماضي".

 

 

وأردف: "كان بإمكان القناة أن تتحري أن تستوثق قبل أن تبث وهي تعلم ويعلم غيرها الموقف الراسخ للسودان حكومة وشعبا من الكيان الصهيوني المغتصب وإلتزام السودان المبدئي بموقف ثابت تجاه القضية الفلسطينية التي تعتبر القضية الأولي للأمة العربية والإسلامية.

 

 

وأكد جهاز الأمن والمخابرات الوطني في ختام بيانه أنه يظل ملتزما بسياسة البلاد الخارجية وتوجهها وموقفها الثابت دون أن تحتاج بلادنا لتتحرك في الخفاء او أن تستعين بأحد أو أن تمضي في إتجاه مغاير لمبادئها وسياستها الخارجية الواضحة.ودون أن تفلح مثل هذه التسريبات المتكررة في شق صف القيادة أو إثنائها عن واجباتها الوطنية.

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر 3 أهداف خفية.. لماذا أساءت "الجزيرة" لـ"قوش"؟ (تقرير) لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على السودان نيوز 365 وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا