اخبار الرياضه

حازم إمام: الزمالك أفضل فنيا وبدنيا من المصري وكان الأخطر في الشوط الثاني

Advertisements

شكرا لقرائتكم حازم إمام: الزمالك أفضل فنيا وبدنيا من المصري وكان الأخطر في الشوط الثاني ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لارضائكم والان مع التفاصيل

جدة - عمرو شويل أكد حازم إمام عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق، أن الزمالك استحق الفوز على حساب المصري في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم بملعب استاد برج العرب.

قال حازم إمام خلال الاستوديو التحليلي لمباراة المصري ضد الزمالك عبر قناة أون تايم سبورتس: إن الزمالك بالرغم من لعبه الشوط الثاني ناقص عددياً الا انه استطاع ان يكون الأخطر رغم الأداء الدفاعي الذي ظهر عليه.

أضاف حازم إمام ان الزمالك كان الأخطر في الشوط الثاني وضاعت منه العديد من الانفرادات والكرات المرتدة التي جعلته قادر على التهديف لولا سوء التوفيق.

Advertisements

تابع حازم إمام أن الزمالك ظهر أيضاً جاهز بدنياً أكثر من أي مباراة في وقت مضى وهو أمر غريب لكنه يعود لفكر باتشيكو بالإضافة الى الروح العالية التي ظهر عليها اللاعبين في المواجهة.

وحقق فريق الزمالك ثلاث نقاط غالية بالفوز على المصرى البورسعيدى بهدف مقابل للاشئ فى المباراة الأولى للبرتغالى باتشيكو كمديرا فنيا للفريق الأبيض فى اللقاء الذى أقيم باستاد برج العرب ضمن فاعليات الجولة الـ31 للدورى ، ليرتفع رصيد أبناء ميت عقبة إلى 64 نقطة فى المركز الثانى للمسابقة ، بينما تجمد رصيد أبناء بورسعيد عند 33 نقطة فى المركز الرابع عشر .

أحرز هدف الزمالك محمود علاء فى الدقيقة 17 من ركلة جزاء احتسبها أمين عمر حكم المباراة بعد العودة لتقنية الفار من كرة عرضية قام بها كاسونجو مهاجم الفريق الأبيض وارتطمت بيد إحدى مدافعى المصرى داخل منطقة الجزاء .

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر حازم إمام: الزمالك أفضل فنيا وبدنيا من المصري وكان الأخطر في الشوط الثاني لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على سوبر كورة وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا