الارشيف / اخبار الرياضه

شديد قناوي: سداسية غانا الأسوأ في مسيرتي.. وزعلت من تجاهل تكريمي بالأهلي بعد الكونفدرالية

Advertisements

شكرا لقرائتكم شديد قناوي: سداسية غانا الأسوأ في مسيرتي.. وزعلت من تجاهل تكريمي بالأهلي بعد الكونفدرالية ونؤكد لكم باننا نسعى دائما لارضائكم والان مع التفاصيل

جدة - عمرو شويل شدد أحمد شديد قناوي لاعب الأهلي السابق والإنتاج الحربي الحالي على انه لا يزال يحلم باللعب لمنتخب مصر ، وعن اسوأ مباراة في تاريخه اعتبرا أن مباراة غانا والتي خسرها الفراعنة بنتيجة 6 / 1  هي الأسوأ، والامور المحيطة كانت صعبة والسماء امطرت خلال عمليات التسخين، ودرجة الحرارة كانت مرتفعة والظروف جميعها كانت ضدنا وخرجت بين الشوطين ولعب وليد سليمان ظهير أيسر كما أصيب حسام عاشور في كتفه في أول 10 دقائق بالمباراة.

قال في تصريحات لبرنامج "ملعب أون تايم" على قناة أون تايم سبورتس: "زعلت اني متكرمتش من الأهلي على دوري في التتويج بالكونفدرالية في 2014، واني ما استلمتش ميدالية، رغم أنني أملك 21 ميدالية، بفضل الـ21 بطولة التي حققتها مع الأهلي خلال مسيرة 12 عام على فترتين.

Advertisements

يرى أن عبد الله السعيد أفضل لاعب في مصر وأؤكد على ذلك لأنني لعبت معه في الأهلي وأعرف حجم إمكانيته، وعن موقف حسام عاشور رد: وجهة نظري مينفعش يطلع برة الأهلي وهو لاعب كبيرة وفكره كبير ومكسب لأي مكان، أما بالنسبة لأحمد فتحي فهو لاعب كبير وتاريخه كبير وقد يكون حدث معه موقف أو واخد القرار وهو ابن الاسماعيلي زي عبد الله السعيد مش ابن الأهلي وهو فكر في مستقبله ومستقبل ولاده.

وعن مستقبله مع الكرة اكد أن لديه عروض من أندية جماهيرية مش منهم المصري وعقدي انتهى مع الانتاج الحربي ولكن الأولوية لنادي الإنتاج الحربي ولكن أنتظر التقدير.

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر شديد قناوي: سداسية غانا الأسوأ في مسيرتي.. وزعلت من تجاهل تكريمي بالأهلي بعد الكونفدرالية لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على سوبر كورة وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا