اخبار الرياضه

تقرير.. من ينجح في خطف جوهرة بايرن ليفركوزن؟

Advertisements

محمد اسماعيل - القاهرة - كتب- أحمد فاروق

مؤكدًا أن صعود نجمه بسرعة مذهلة لم يكن من قبيل الصدفة، واصل لاعب خط الوسط الألماني الموهوب كاي هافرتز تألقه الملفت بقميص فريق باير ليفركوزن الألماني، وعزز آمال فريقه في تأهل ثمين لمنافسات بالموسم المقبل.

عقب عودة منافسات دوري الدرجة الأولى الألماني، الذي غاب منذ شهر مارس الماضي، بسبب أزمة تفشي فيروس ، لم ينتظر هافرتز البالغ من العمر 20 عامًا كثيرًا ليؤكد أنه لم يتأثر بأجواء العزل، وقاد فريقه لاكتساح فيردر بريمن بأربعة أهداف مقابل هدف، في ختام الجولة السادسة والعشرين.

سجل هافرتز هدفين، وقدم كعادته مستوى مميز، قبل أن يهز شباك بوروسيا مونشنجلادباخ بعد سبع دقائق فقط من عمر قمة الجولة السابعة والعشرين، في مواجهة فارقة بصراع التأهل لدوري الأبطال.

لاعب خط الوسط الألماني الشاب أصبح مرغوبًا من قبل معظم الأندية البارزة في أوروبا، وعلى رأسها الإنجليزي حامل لقب دوري أبطال أوروبا، حيث يعد حلًا استثنائيًا للقطعة الناقصة في تشكيل مواطنه يورجن كلوب، الباحث منذ أكثر من عامين عن لاعب خط وسط مبدع، منذ رحيل البرازيلي فيليب كوتينيو إلى صفوف .

صحيفة "ليفربول إيكو" الإنجليزية أكدت أن النادي الإنجليزي يسعى بجدية للتعاقد مع هافرتز، الذي قد تصل قيمة خروجه من باير ليفركوزن إلى 125 مليون يورو، وهو ما سيجعله أغلى لاعب في تاريخ بريميرليج.

وكان الإنجليزي أوين هارجريفز نجم فريق بايرن ميونخ الألماني الأسبق قد تغنى بإمكانيات هافرتز، مؤكدًا أنه يتفوق على المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني، لصعود نجمه بشكل مبهر قبل أن يبلغ 21 عامًا، بينما احتاج الثنائي سنوات قبل لوصول لمكانتهما الفريدة في ليفربول.

Advertisements

وفتح النجم الألماني الشاب الباب أمام رحيله عن صفوف فريقه عقب نهاية الموسم الحالي، حيث أكد في تصريحات صحفية خلال شهر أبريل الماضي أنه سعيد في باير ليفركوزن الذي وصفه بالنادي الكبير، لكنه أكد أنه يتطلع لخوض تحديات جديدة في مستويات أعلى.

ومنذ خطواته الأولى في باير ليفركوزن، اتضح لجميع متابعي هافرتز أنهم أمام موهبة صاعدة بسرعة جنونية، وأمام امتداد لعباقرة خط الوسط في عالم كرة القدم، واقتحم النجم الألماني تشكيل الفريق الأول في عمر 17 عامًا و126 يومًا، خلال موسم 2016/2017، ليصبح أصغر لاعب يمثل باير ليفركوزن في دوري الدرجة الأولى الألماني، وفي الموسم ذاته سجل رقميًا قياسيًا جديدًا، عندما هز شباك فولفسبورج، ليصبح أصغر لاعب يسجل لمصلحة الفريق في المسابقة ذاتها.

في موسمه الأول ساهم هافرتز في 10 أهداف لمصلحة باير ليفركوزن في دوري الدرجة الأولى الألماني "سجل 4 وصنع 6" وفي الموسم التالي واصل التلاعب بالأرقام التاريخية في ناديه، وأصبح أصغر لاعب يخوض 50 مباراة في بوندسليجا، عندما أتم ذلك الرقم في الرابع عشر من أبريل عام 2018، في عمر 18 عامًا و307 أيام.

في السادس والعشرين من يناير 2019 أصبح صانع اللعب الصاعد أصغر لاعب يسجل ركلة جزاء لمصلحة باير ليفركوزن، عندما هز شباك فولفسبورج في عمر 19 عامًا، سبعة أشهر و16 يومًا، وفي الشهر التالي أصبح ثاني أصغر لاعب يتم 75 مباراة في بوندسليجا خلف جوليان دراكسلر نجم شالكة وفولفسبورج السابق ولاعب باريس سان جيرمان الحالي.

ووصل هافرتز إلى قمة تألقه في الموسم الماضي، عندما سجل 20 هدفًا وصنع 7 أهداف في بطولتي دوري الدرجة الأولى الألماني والدوري الأوروبي، وفرض نفسه كأحد أبرز لاعبي العالم في مركز صناعة اللعب، كما تميز بشكل ملفت في المواجهات التي شارك بها في مركز خط الوسط الصريح.

وفي الموسم الحالي حافظ النجم الألماني على نسقه الرائع، فسجل 13 هدفًا حتى الآن في مختلف المسابقات، وصنع ثمانية أهداف.

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر تقرير.. من ينجح في خطف جوهرة بايرن ليفركوزن؟ لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على مصراوى وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا