الارشيف / اخبار الرياضه

الامارات | إبراهيموفيتش يهين جمهوره في ختام مسيرته «الأميركية»

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن إبراهيموفيتش يهين جمهوره في ختام مسيرته «الأميركية» والان نبدء بالتفاصيل

الشارقة - بواسطة ايمن الفاتح - ختم نجم الكرة السويدي زلاتان إبراهيموفيتش (38 عاماً)، مسيرته مع فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي بطريقة مهينة لجمهور الفريق، حين بعث لهم برسالة وداع شكرهم فيها على المساندة، وتحدث فيها بتكبر، ومنهيا إياها بالطلب منهم أن «يعودوا لمشاهدة لعبة البيسبول». وبعد موسمين سجل فيهما 53 هدفا في 58 مباراة مع غالاكسي، نشر زلاتان قبل يومين رسالة وداع على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إعلان رحيله عن الفريق، وقال فيها: «جئت واكتسحت، شكرا لكم غالاكسي.. ولأنصار الفريق، لقد طلبتم زلاتان وها قد جاء إليكم.. القصة مستمرة، والآن عودوا لمشاهدة البيسبول».
وأثارت جملة «عودوا لمشاهدة البيسبول»، سخط جماهير غالاكسي العاشقة لكرة القدم، حيث اعتبرتها كلمة مهينة من زلاتان ضد جمهوره. وعبر عدد من انصار الفريق الأميركي عن غضبهم من الطريقة التي ودعهم فيها زلاتان، حيث قال بعضهم إنه لم يحقق شيئا كبيرا بالنظر إلى الوضعية التي يعيشها الفريق حاليا في الدوري الأميركي، خاصة بعد إقصائه من مباريات الـ(بلاي أوف).

 

Share
طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App
Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر الامارات | إبراهيموفيتش يهين جمهوره في ختام مسيرته «الأميركية» لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الامارات اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا