الارشيف / اخبار السعوديه

«مختبرات الفحص».. خطوة حتمية لـ «غذاء آمن» بسوق الدمام

Advertisements

شكرا لقرائتكم خبر عن «مختبرات الفحص».. خطوة حتمية لـ «غذاء آمن» بسوق الدمام والان نبدء بالتفاصيل

طالب عدد من أهالي حاضرة الدمام، بوضع مختبرات لفحص المنتجات بالأسواق المركزية للخضار والفواكه، حفاظًا على صحة المستفيدين.

ظاهرة سلبية

وذكر المزارع «علي آل وشح»، أن وجود المختبر مهم لصحة الإنسان، خاصةً أن إتلاف كمية كبيرة من الخضار والفواكه، أمر مؤسف، مؤكدًا أن إتلاف المنتجات الزراعية الفاسدة أصبح ظاهرة في سوق الخضار.

جولات رقابية

وأكد المزارع عبدالواحد الرمضان، أن وزارة الزراعة تنفذ جولات رقابية دون سابق إنذار؛ لفحص المنتجات، وقد يتم التلاعب في بعض الأحيان بكميات المبيدات الحشرية، التي تنعكس على صحة المواطن، مطالبًا بتوفر مختبر لديه القدرة على استيعاب الكميات القادمة إلى السوق من الخضار والفواكه؛ ليتم فحصها قبل توزيعها على البائعين.

انعكاس إيجابي

فيما قال المواطن محمد الغامدي: إن وجود مختبر في الأسواق، ينعكس إيجابًا على السوق، وأن المتسوق يأتي إلى السوق وهو مطمئن لشراء الفواكه والخضار.

فحص يومي

وذكر حسين إبراهيم، بائع في سوق الخضار منذ 8 سنوات، أنه يؤيد وجود مختبر لفحص المنتجات، خاصةً أن السلعة يمكن أن تفسد بعد يوم من الفحص، وتُباع بالجملة، وأن الفحص يجب أن يكون بشكل يومي.

انتشار الأوبئة

وأيد يحيى حمود وجود مختبر، يفحص كل شيء في السوق، خاصة مع انتشار الأوبئة، وهذا مهم لصحة الإنسان، وأولوية قبل البيع والشراء، وكذلك فحص المنتجات الزراعية قبل وصولها للأسواق حتى تكون خالية من المبيدات، والمواد الضارة.

وأشار البائع طلال سند إلى أهمية وجود المختبر، الذي يجب أن يكون دوره قبل نزول البضائع للمحلات، وأن يتم فحصها بشكل دوري ويومي؛ للتأكد من أنها ما زالت سليمة.

رقابة مشددة

بينما أكد المواطن بجاد الغامدي أن وجود مختبر لضمان نضوج السلع؛ ولتجنب شراء الفاسدة منها، مهم جدًا، خاصةً مع انتشار الفيروسات والأوبئة، مشيرًا إلى أنه يجب على الجهات المسؤولة تشديد الرقابة على هذه المنتجات.

نقلة نوعية

وكان وكيل الأمين المساعد لشؤون البلديات المتحدث الرسمي لأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان، قال إن الأمانة وفرت المختبر المتنقل، وهو مجهز بأحدث الأجهزة ومتكامل للفحص السريع بأخذ عينات عشوائية ومختارة من المنتجات المعروضة والمنتجات الواردة للسوق بعد تسجيل بياناتها وبيانات أصحابها، وأن الأمانة تسعى لتوفير مختبر دائم في السوق، بهدف التأكد من جودة وسلامة المنتجات الاستهلاكية المحلية، بالإضافة إلى المختبر المركزي للأغذية، والذي يستهدف رفع مستوى سلامة الأمن الغذائي للمستهلك، كما يشكّل نقلة نوعية في مستوى الرقابة وفحص الأغذية في المنطقة، من خلال رفع مستوى سلامة الأمن الغذائي والاهتمام بصحة المواطن والمقيم.

دراسات وتقنيات

وأضاف: أن الأمانة أنشأت المختبر؛ للاستفادة من الدراسات والتقنيات الحديثة في مجال الأغذية والمياه، بتجهيزات بأحدث الأجهزة والإمكانيات المتقدمة بهدف التأكد من جودة وسلامة المنتجات الاستهلاكية المحلية ومطابقتها للمواصفات القياسية ، وضمان وصول المنتجات الغذائية بجودة عالية للمستهلك بطريقة آمنة وصحية.

ملوثات جرثومية

وتسعى أمانة المنطقة الشرقية من خلال المختبر المركزي للأغذية إلى كشف جميع أنواع الملوثات الجرثومية الممرضة والكيميائية السامة، لتطبيق نظام الجودة على المنتجات الغذائية لضمان جودة وسلامة الغذاء.

رقابة ميدانية

وأفاد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية م.عامر المطيري بأن جهود الوزارة في متابعة المزارع كثيرة، ولا يمكن حصرها، ولكن هناك متابعة مستمرة من الفرق الميدانية والرقابية على المزارع؛ للتأكد من تطبيق التعليمات والتوجيهات الوزارية؛ للحصول على منتجات زراعية ذات جودة عالية وخالية من الأعراض.

ولفت إلى أن المبيدات تؤثر على صحة الإنسان، كونها مواد كيميائية غير طبيعية تستعمل للقضاء على الآفات التي تهاجم المحاصيل الزراعية، ولكن في حالة تطبيق الاشتراطات الصحيحة والسليمة لاستعمال المبيدات ومراعاة الجرعات المناسبة من المبيد، وكذلك التقيد بفترة التحريم وهي الفترة التي لا يسمح فيها بجني المحاصيل الزراعية بعد رش المبيد وكل مبيد له فترة تحريم محددة وتسجل على العبوة، تقل خطورتها.

كانت هذه تفاصيل خبر «مختبرات الفحص».. خطوة حتمية لـ «غذاء آمن» بسوق الدمام لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اليوم وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا

"