الارشيف / اخبار السعوديه

ثمار أول تجاربها للتعليم عن بُعد.. "مكنون" تتوج 37 طفلًا حافظًا لكتاب الله

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

Advertisements
محمد بن مسعود - الدمام - "العنزي": إنجازٌ خلّفه معلمون محتسبون وآباء متأملون وطلاب صابرون ودعم

خاضت جمعية "مكنون" لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض، أول تجربة للتعليم الافتراضي "عن بعد"، وتُوّجت مساء أمس، بإنجاز 37 طالبًا من المرحلة الابتدائية، حفظَ كتاب الله كاملًا، ضِمن برنامج "الرياحين"؛ وذلك في غضون شهر واحد فقط، شارك به أكثر 1500 طالب وطالبة؛ لم يتجاوزوا سن 12 عامًا.

وعن تجربة التعليم عن بُعد، قال المشرف العام على البرنامج "خالد بن عابر العنزي" لـ"الخليج 365": "نحمد الله أن مَنّ علينا بإتمام هذا البرنامج الذي طُبّقت فيه تجربة التعليم عن بعد؛ واشترك بها أكثر من 1500 طالب وطالبة، واحتفلنا -ولله الحمد- بإتمام 37 طالبًا حفظ كتاب الله كاملًا، وجميعهم من طلاب المرحلة الابتدائية.

وأضاف: "كان هناك تخوّف في بداية تجربة التعليم الافتراضي، لا سيما وأن طلابنا يختلفون عن بقية طلاب التحفيظ، باعتبار أن أكبرهم لم يتجاوز 12 عامًا، وجميعهم في مرحلة التمهيدي والابتدائي، وقد يكون تعاملهم مع التقنية صعبًا، والتعليم اليومي لهم أصعب؛ ولكن -ولله الحمد- شاهدنا نماذج تثلج الصدر وبينهم تنافس كبير على تعلم كتاب الله".

وعن العمل المبذول في البرنامج، قال "العنزي": "لدينا أكثر من 1500 طالب وطالبة يتعلمون خلف الشاشات التقنية، وأكثر من 160 معلمًا ومعلمة، وأكثر من 20 مشرفًا تعليميًّا يتابعون سير العمل، واستطعنا -ولله الحمد- تعليم وتسميع ما يقارب 3 آلاف وجه من القرآن يوميًّا".

وواصل حديثه بقوله: "في المحن تظهر المنح.. قادتْنَا هذه التجربة لفكرة قادمة حتى مع زوال الغمة وعودة الحياة الطبيعية، تكمن في إطلاق (برنامج الرياحين) بصورة افتراضية لجميع أنحاء العالم، وبطاقة استيعابية لأكثر من عشرة آلاف مشترك؛ وذلك بعد أن سجلت التجربة نجاحًا فاق التوقعات ولله الحمد".

وأتبع "العنزي": "هذا الإنجاز الذي تُوّج بحفظ 37 طالبًا لكتاب الله (في تجربته الافتراضية) لم يكن بالشيء السهل؛ بل كان خلفه معلمون محتسبون، وأولياء أمور متأملون، وطلاب صابرون، ودعم سخي من جمعية (مكنون) ووزارة الشؤون الإسلامية، وما ذاك إلا بعد توفيق الله وحده، ليضاف للإنجاز السابق الذي تَحقق بتخريج أكثر من 190 حافظًا لكتاب الله، وجميعهم من المرحلة الابتدائية".

يُذكر أن برنامج "الرياحين" كان قد انطلقت مسيرته عام 1425هـ بـ18 طالبًا فقط، قبل أن يحتضن أكثر من 1500 طالب وطالبةً عبر 18 فرعًا للبنين والبنات في منطقة الرياض، وينتمي له طلاب من أكثر من 35 دولة عربية وآسيوية وأوروبية وأمريكية، ويمثل السعوديون منهم 70%؛ بينما عدد غير الناطقين باللغة العربية بلغوا 5%.

ثمار أول تجاربها للتعليم عن بُعد..

جمعية مكنون الرياض التعليم الافتراضي عن بعد

10 إبريل 2020 - 17 شعبان 1441 02:55 PM

Advertisements

"العنزي": إنجازٌ خلّفه معلمون محتسبون وآباء متأملون وطلاب صابرون ودعم

ثمار أول تجاربها للتعليم عن بُعد.. "مكنون" تتوج 37 طفلًا حافظًا لكتاب الله

خاضت جمعية "مكنون" لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض، أول تجربة للتعليم الافتراضي "عن بعد"، وتُوّجت مساء أمس، بإنجاز 37 طالبًا من المرحلة الابتدائية، حفظَ كتاب الله كاملًا، ضِمن برنامج "الرياحين"؛ وذلك في غضون شهر واحد فقط، شارك به أكثر 1500 طالب وطالبة؛ لم يتجاوزوا سن 12 عامًا.

وعن تجربة التعليم عن بُعد، قال المشرف العام على البرنامج "خالد بن عابر العنزي" لـ"الخليج 365": "نحمد الله أن مَنّ علينا بإتمام هذا البرنامج الذي طُبّقت فيه تجربة التعليم عن بعد؛ واشترك بها أكثر من 1500 طالب وطالبة، واحتفلنا -ولله الحمد- بإتمام 37 طالبًا حفظ كتاب الله كاملًا، وجميعهم من طلاب المرحلة الابتدائية.

وأضاف: "كان هناك تخوّف في بداية تجربة التعليم الافتراضي، لا سيما وأن طلابنا يختلفون عن بقية طلاب التحفيظ، باعتبار أن أكبرهم لم يتجاوز 12 عامًا، وجميعهم في مرحلة التمهيدي والابتدائي، وقد يكون تعاملهم مع التقنية صعبًا، والتعليم اليومي لهم أصعب؛ ولكن -ولله الحمد- شاهدنا نماذج تثلج الصدر وبينهم تنافس كبير على تعلم كتاب الله".

وعن العمل المبذول في البرنامج، قال "العنزي": "لدينا أكثر من 1500 طالب وطالبة يتعلمون خلف الشاشات التقنية، وأكثر من 160 معلمًا ومعلمة، وأكثر من 20 مشرفًا تعليميًّا يتابعون سير العمل، واستطعنا -ولله الحمد- تعليم وتسميع ما يقارب 3 آلاف وجه من القرآن يوميًّا".

وواصل حديثه بقوله: "في المحن تظهر المنح.. قادتْنَا هذه التجربة لفكرة قادمة حتى مع زوال الغمة وعودة الحياة الطبيعية، تكمن في إطلاق (برنامج الرياحين) بصورة افتراضية لجميع أنحاء العالم، وبطاقة استيعابية لأكثر من عشرة آلاف مشترك؛ وذلك بعد أن سجلت التجربة نجاحًا فاق التوقعات ولله الحمد".

وأتبع "العنزي": "هذا الإنجاز الذي تُوّج بحفظ 37 طالبًا لكتاب الله (في تجربته الافتراضية) لم يكن بالشيء السهل؛ بل كان خلفه معلمون محتسبون، وأولياء أمور متأملون، وطلاب صابرون، ودعم سخي من جمعية (مكنون) ووزارة الشؤون الإسلامية، وما ذاك إلا بعد توفيق الله وحده، ليضاف للإنجاز السابق الذي تَحقق بتخريج أكثر من 190 حافظًا لكتاب الله، وجميعهم من المرحلة الابتدائية".

يُذكر أن برنامج "الرياحين" كان قد انطلقت مسيرته عام 1425هـ بـ18 طالبًا فقط، قبل أن يحتضن أكثر من 1500 طالب وطالبةً عبر 18 فرعًا للبنين والبنات في منطقة الرياض، وينتمي له طلاب من أكثر من 35 دولة عربية وآسيوية وأوروبية وأمريكية، ويمثل السعوديون منهم 70%؛ بينما عدد غير الناطقين باللغة العربية بلغوا 5%.

، ثمار أول تجاربها للتعليم عن بُعد.. "مكنون" تتوج 37 طفلًا حافظًا لكتاب الله ،
المصدر : الخليج 365

الكلمات الدلائليه السعوديه الان اخبار السعوديه الملك سلمان عاصفه الحزم اليمن حرب اليمن السعوديه اليوم القضايا السعوديه

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر ثمار أول تجاربها للتعليم عن بُعد.. "مكنون" تتوج 37 طفلًا حافظًا لكتاب الله لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة سبق اﻹلكترونية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا