اخبار السعوديه

بعد إصابة 450 شخصًا بالأمراض ووفاة 6.. الولايات المتحدة تتجه إلى حظر السجائر الإلكترونية

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements
محمد بن مسعود - الدمام - إدارة "ترامب" تضع اللمسات الأخيرة على القرار خلال هذه الأيام

تقوم إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوضع اللمسات الأخيرة لفرض حظر على السجائر الإلكترونية المنكَّهة بعد تفشي أمراض مرتبطة بالأبخرة المنبعثة منها؛ ما أدى إلى مرض 450 شخصًا، ووفاة 6 أشخاص على الأقل.

وباء الإدمان الإلكتروني

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فقد قال "ترامب" خلال اجتماع عقده في المكتب البيضاوي مع وزير الصحة الأمريكي ومندوب مفوض FDA "إدارة الغذاء والدواء الأمريكية": "لا يمكننا السماح بتفشي الأمراض بين الناس، ولا يمكن أن يتأثر شبابنا بهذا القدر". مضيفًا: "الناس يموتون من التدخين الإلكتروني؛ لذلك نحن ننظر في هذا الأمر عن كثب".

وعلق السيناتور جيف ميركلي على ذلك بقوله: "لقد كان واضحًا منذ سنوات أن وباء إدمان الشباب على السجائر الإلكترونية آخذ في الازدياد. لم يكن من المفترض أن يكون هناك وفيات متعددة ومئات من حالات المراهقين المصابين بأمراض الرئة بهذا الشكل".

تحذيرات مستمرة

لأشهر عدة أعرب مسؤولون في وزارة الصحة الأمريكية عن قلقهم بشأن انتشار استخدام السجائر الإلكترونية، وأثاروا تحذيرات بشأن سلامة المنتجات قبل وقت طويل من ظهور تقارير عن وجود أمراض مرتبطة بالأبخرة التي تنبعث من السجائر الإلكترونية.

استخدام متزايد بين الشباب

ويأتي إعلان الإدارة الأمريكية في الوقت الذي تشير فيه النتائج الأولية التي توصلت إليها دراسة استقصائية وطنية عن استخدام الشباب التبغ إلى ارتفاع مستمر في التدخين الإلكتروني، خاصة المنكَّهة منها. وتشير البيانات الأولية إلى أن أكثر من ربع طلاب المدارس الثانوية استخدموا السجائر الإلكترونية خلال الثلاثين يومًا الماضية، وأن الغالبية العظمى من مستخدمي السجائر الإلكترونية من الشباب أشاروا إلى شيوع استخدام نكهات الفواكه والنعناع والمنثول بينهم.

وقال وزير الصحة الأمريكي إن إدارة "ترامب" ستخضع في غضون أسابيع السجائر الإلكترونية المنكَّهة لمراجعات ما قبل السوق، كما ستقوم الإدارة الأمريكية بتطوير قاعدة تتطلب من جميع صانعي السجائر الإلكترونية تقديم منتجاتهم للمراجعة بحلول مايو 2020، أو سحبها من السوق.

وسيتعين على الشركات المصنعة أن تبيِّن لإدارة الغذاء والدواء (FDA) أن منتجاتها لا تشكل تهديدًا للصحة العامة، كما سيحتاجون أيضًا إلى توضيح سبب بقاء أي منتجات بنكهة في السوق. ويمكن في هذه الحالة لمصنعي السجائر الإلكترونية الذين يقدمون منتجاتهم للمراجعة إبقاءها في السوق لمدة عام، بينما تقوم (FDA) بتقييمها.

وقبل نحو شهرين حظرت سان فرانسيسكو بيع السجائر الإلكترونية حتى تتضح آثارها الصحية؛ لتصبح بذلك أول مدينة أمريكية تتخذ مثل هذا القرار.

فيما سجلت الولايات المتحدة أول حالة وفاة لمريض كان يستخدم السجائر الإلكترونية بعد إصابته بأمراض رئوية حادة في أواخر أغسطس الماضي.

12 سبتمبر 2019 - 13 محرّم 1441 01:18 AM

Advertisements

إدارة "ترامب" تضع اللمسات الأخيرة على القرار خلال هذه الأيام

بعد إصابة 450 شخصًا بالأمراض ووفاة 6.. الولايات المتحدة تتجه إلى حظر السجائر الإلكترونية

تقوم إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوضع اللمسات الأخيرة لفرض حظر على السجائر الإلكترونية المنكَّهة بعد تفشي أمراض مرتبطة بالأبخرة المنبعثة منها؛ ما أدى إلى مرض 450 شخصًا، ووفاة 6 أشخاص على الأقل.

وباء الإدمان الإلكتروني

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فقد قال "ترامب" خلال اجتماع عقده في المكتب البيضاوي مع وزير الصحة الأمريكي ومندوب مفوض FDA "إدارة الغذاء والدواء الأمريكية": "لا يمكننا السماح بتفشي الأمراض بين الناس، ولا يمكن أن يتأثر شبابنا بهذا القدر". مضيفًا: "الناس يموتون من التدخين الإلكتروني؛ لذلك نحن ننظر في هذا الأمر عن كثب".

وعلق السيناتور جيف ميركلي على ذلك بقوله: "لقد كان واضحًا منذ سنوات أن وباء إدمان الشباب على السجائر الإلكترونية آخذ في الازدياد. لم يكن من المفترض أن يكون هناك وفيات متعددة ومئات من حالات المراهقين المصابين بأمراض الرئة بهذا الشكل".

تحذيرات مستمرة

لأشهر عدة أعرب مسؤولون في وزارة الصحة الأمريكية عن قلقهم بشأن انتشار استخدام السجائر الإلكترونية، وأثاروا تحذيرات بشأن سلامة المنتجات قبل وقت طويل من ظهور تقارير عن وجود أمراض مرتبطة بالأبخرة التي تنبعث من السجائر الإلكترونية.

استخدام متزايد بين الشباب

ويأتي إعلان الإدارة الأمريكية في الوقت الذي تشير فيه النتائج الأولية التي توصلت إليها دراسة استقصائية وطنية عن استخدام الشباب التبغ إلى ارتفاع مستمر في التدخين الإلكتروني، خاصة المنكَّهة منها. وتشير البيانات الأولية إلى أن أكثر من ربع طلاب المدارس الثانوية استخدموا السجائر الإلكترونية خلال الثلاثين يومًا الماضية، وأن الغالبية العظمى من مستخدمي السجائر الإلكترونية من الشباب أشاروا إلى شيوع استخدام نكهات الفواكه والنعناع والمنثول بينهم.

وقال وزير الصحة الأمريكي إن إدارة "ترامب" ستخضع في غضون أسابيع السجائر الإلكترونية المنكَّهة لمراجعات ما قبل السوق، كما ستقوم الإدارة الأمريكية بتطوير قاعدة تتطلب من جميع صانعي السجائر الإلكترونية تقديم منتجاتهم للمراجعة بحلول مايو 2020، أو سحبها من السوق.

وسيتعين على الشركات المصنعة أن تبيِّن لإدارة الغذاء والدواء (FDA) أن منتجاتها لا تشكل تهديدًا للصحة العامة، كما سيحتاجون أيضًا إلى توضيح سبب بقاء أي منتجات بنكهة في السوق. ويمكن في هذه الحالة لمصنعي السجائر الإلكترونية الذين يقدمون منتجاتهم للمراجعة إبقاءها في السوق لمدة عام، بينما تقوم (FDA) بتقييمها.

وقبل نحو شهرين حظرت سان فرانسيسكو بيع السجائر الإلكترونية حتى تتضح آثارها الصحية؛ لتصبح بذلك أول مدينة أمريكية تتخذ مثل هذا القرار.

فيما سجلت الولايات المتحدة أول حالة وفاة لمريض كان يستخدم السجائر الإلكترونية بعد إصابته بأمراض رئوية حادة في أواخر أغسطس الماضي.

، بعد إصابة 450 شخصًا بالأمراض ووفاة 6.. الولايات المتحدة تتجه إلى حظر السجائر الإلكترونية ،
المصدر : الخليج 365

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر بعد إصابة 450 شخصًا بالأمراض ووفاة 6.. الولايات المتحدة تتجه إلى حظر السجائر الإلكترونية لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة سبق اﻹلكترونية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا