الارشيف / اخبار السعوديه

"معجزة".. أم تضع توأمين بينهما 11 أسبوعًا

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements
محمد بن مسعود - الدمام - تحدث مرة واحدة بين كل 50 مليونًا

في ظاهرة نادرة لا تكرر إلا مرة واحدة من بين كل 50 مليون حالة، وضعت أم لها رحم مزدوج، توأمين يفصل بينهما 11 أسبوعًا، في كازاخستان.

وذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، أن ليليا كونوفالوفا (29 عامًا) من أورالسك في كازاخستان، وضعت التوأمين على مرحلتين فصلت بينهما 11 أسبوعًا.

فقد أنجبت الأول في 24 مايو الماضي وكانت أنثى، في حين وضعت الثاني وكان ذكرًا في 9 أغسطس الذي يليه.

ووفقًا لوزارة الصحة في كازاخستان، فإن احتمال حدوث ولادة من هذا القبيل تبلغ واحدًا في كل 50 مليون ولادة، وتعد ليليا هي الحالة الأولى في البلاد.

وحسب "سكاي نيوز عربية"، لدى الأم حالة تعرف باسم "رحم الديلفي"، مما يعني أن كل واحد من التوأمين كان في رحم منفصل.

وقالت ليليا: "لقد صدمت عندما علمت أن لديّ هذه الحالة النادرة"، وأضافت الأم، التي لديها ابنة تبلغ من العمر 7 سنوات: "كنت قلقة للغاية على حياة طفليّ، خصوصًا أنهما جاءا قبل الأوان. لكن الأطباء كانوا رائعين، وما فعلوه كان معجزة. أظهروا أنفسهم كمحترفين حقيقيين".

ونقلت "الديلي ميل" عن الأطباء الذين أشرفوا على ليليا، قولهم إن حالتها "غير عادية".

وفي أواخر ديسمبر عام 2018، دخلت أم بريطانية التاريخ في البلاد عندما أنجبت توأميها بفارق 12 يومًا بين الأول والثاني، مما يجعل الرقم القياسي الأطول لوضع التوائم في إنجلترا.

19 أغسطس 2019 - 18 ذو الحجة 1440 12:20 AM

Advertisements

تحدث مرة واحدة بين كل 50 مليونًا

"معجزة".. أم تضع توأمين بينهما 11 أسبوعًا

في ظاهرة نادرة لا تكرر إلا مرة واحدة من بين كل 50 مليون حالة، وضعت أم لها رحم مزدوج، توأمين يفصل بينهما 11 أسبوعًا، في كازاخستان.

وذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، أن ليليا كونوفالوفا (29 عامًا) من أورالسك في كازاخستان، وضعت التوأمين على مرحلتين فصلت بينهما 11 أسبوعًا.

فقد أنجبت الأول في 24 مايو الماضي وكانت أنثى، في حين وضعت الثاني وكان ذكرًا في 9 أغسطس الذي يليه.

ووفقًا لوزارة الصحة في كازاخستان، فإن احتمال حدوث ولادة من هذا القبيل تبلغ واحدًا في كل 50 مليون ولادة، وتعد ليليا هي الحالة الأولى في البلاد.

وحسب "سكاي نيوز عربية"، لدى الأم حالة تعرف باسم "رحم الديلفي"، مما يعني أن كل واحد من التوأمين كان في رحم منفصل.

وقالت ليليا: "لقد صدمت عندما علمت أن لديّ هذه الحالة النادرة"، وأضافت الأم، التي لديها ابنة تبلغ من العمر 7 سنوات: "كنت قلقة للغاية على حياة طفليّ، خصوصًا أنهما جاءا قبل الأوان. لكن الأطباء كانوا رائعين، وما فعلوه كان معجزة. أظهروا أنفسهم كمحترفين حقيقيين".

ونقلت "الديلي ميل" عن الأطباء الذين أشرفوا على ليليا، قولهم إن حالتها "غير عادية".

وفي أواخر ديسمبر عام 2018، دخلت أم بريطانية التاريخ في البلاد عندما أنجبت توأميها بفارق 12 يومًا بين الأول والثاني، مما يجعل الرقم القياسي الأطول لوضع التوائم في إنجلترا.

، "معجزة".. أم تضع توأمين بينهما 11 أسبوعًا ،
المصدر : الخليج 365

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر "معجزة".. أم تضع توأمين بينهما 11 أسبوعًا لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة سبق اﻹلكترونية وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا