الارشيف / اخبار الخليج / اخبار عمان

افتتاح دورة إدارة الوثائق والمحفوظات “من النظرية إلى التطبيق الأرشيفي الحديث”

  • 1/2
  • 2/2

Advertisements

في ثقافة وفنون 7 مايو,2018  نسخة للطباعة

تنظمها “الوثائق والمحفوظات الوطنية” مع المعهد الدولي لعلوم الأرشيف بإيطاليا
مسقط ـ الخليج 365:
بدأت يوم أمس أعمال الدورة التدريبية إدارة الوثائق والمحفوظات “من النظرية إلى التطبيق الأرشيفي الحديث” التي تنظمها هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية، بالتعاون مع المعهد الدولي لعلوم الأرشيف في ترتسيتا ماليبور إيطاليا، وبالاشتراك مع جامعة ألأما ماتر يوروبيا بماريبور ـ سلوفينيا، في نسختها الرابعة والتي تعقد في هيئة تنظيم الاتصالات خلال الفترة من ٦ ـ ١٠ مايو الجاري، والتي تتمحور حول علم إدارة الوثائق والمحفوظات. يشارك في الدورة عدد من المسؤولين والعاملين والمختصين بهيئة الوثائق.
حيث استهل عبدالمحسن بن سعيد الهنائي، مدير عام تنظيم الوثائق افتتاح الدورة بكلمة موضحا أن تنظيم هذه الدورة يأتي في إطار تنمية مهارات موظفي الهيئة من أجل مواكبة تطور العمل الارشيفي وبما يتوافق مع أحدث المعايير المستخدمة عالميا، حيث إن هذه هي الدورة التدريبية الرابعة بالتعاون مع المعهد الدولي لعلوم الأرشيف والذي ستشمل مناقشة محاور أساسية منها إدارة المخازن الوسيطة وأهمية مواصفاتها بما تتوافق مع المعايير الدولية المعتمدة من المجلس الدولي لعلوم الأرشيف، وإدارة المواد الارشيفية الالكترونية وكيفية التعامل معها وادارتها كذلك المواصفات الفنية والمتطلبات اللازمة لتقنية المعلومات في الهيئة، وآليات توصيف الوثائق باستخدام منظومة scope Archiv التي تتعامل معها الهيئة، إضافة الى إدارة المخازن من قبل منشئ الوثائق، والمعايير اللازمة لانتقاء وثائق الجهات التي تكون للحفظ الدائم، حيث سيتلخص ذلك في تدريب عملي ونظري وزيارة إلى جهات عدة. كما قدم البروفسور بيتر بافل كلازنيتش مدير عام المعهد الدولي للأرشيف نبذة مختصرة عن المعهد إضافة إلى تقديم محاضرة تمهيدية حول أهمية الدورة في صقل مهارات العاملين في قطاع الوثائق. ويأتي تنظيم هذه الدورة التدريبية في إطار التعاون المتبادل بين هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية والمعهد الدولي للعلوم الأرشيفية بتريستا ماليبور إيطاليا، واستمرارا ًللنهج الذي تنتهجه هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في رفع كفاءة ومهارات موظفيها في مختلف المجالات وبما يتوافق مع أحدث النظم والمواصفات العالمية.
تتنوع مواضيع الدورة إلى محاور عدة تجمع الجانب النظري والجانب التطبيقي، وقد تم مراعاة معالجة جوانب عدة سواء على مستوى بداية نشأة الوثائق وحتى وصولها إلى مخازن الحفظ الوسيط والحفظ النهائي فيما بعد، كما تتناول الدورة آليات وخصائص الوثائق المحمية وتجارب بعض الدول الأوروبية في معالجة هذه الوثائق وما هي الإجراءات واللوائح المتبعة في ذلك، وستركز الدورة على أخلاقيات مهنة العاملين في مجال الوثائق . إضافة الى المواصفات الفنية والمتطلبات الوظيفية للبنية التحتية لتقنية المعلومات واجراءات الأمان والسرية والاحترازات المتوقعة من الاختراقات والهجمات السيبرانيه، وستتطرق إلى تجربة هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في هذا الجانب. كما سيتم التركيز على جانب المعايير والحلول العملية لانتقاء وثائق الجهات الحكومية بهدف الحفظ الدائم، والتطرق إلى آليات فرز وإتلاف الوثائق من قبل المنشئين سواء بالنسبة للوثائق الورقية أو الإلكترونية، الى جانب ذلك ستركز على الوصف الأرشيفي وتطبيق المواصفات والمعايير المرتبطة بها ومشاكل إدارة المحتويات كما سيناقش هذا المحور آلية ربط البيانات المدرجة في المنظومة مع البيانات الأخرى من خارج المنظومة واستخدام أدوات البحث المساعدة في ذلك.
وتسعى الدورة التدريبية إدارة الوثائق والمحفوظات “من النظرية إلى التطبيق الأرشيفي الحديث” إلى شمولية المواضيع التي سيتم طرحها على مدار خمسة أيام حيث ستبحث أيضا على آليات إدارة المخازن من قبل المنشئين ومخازن الحفظ النهائي في هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية والمساحات المخصصة للحفظ النهائي وربط المساحات المخصصة للحفظ النهائي بالمنظومة الالكترونية.
العضوية.
الجدير بالذكر أن هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية قد انضمت رسميا الى عضوية هذا المعهد خلال العام الماضي وذلك في اجتماع مجلس ادارة المعهد في أكتوبر 2014 ويأتي هذا الانضمام إيمانًا من الهيئة من أجل العمل وفق منظومة واحدة ووفق مواصفات عالمية موحدة، كما أنها تتيح لموظفي الهيئة الاطلاع على تجارب الدول الأعضاء ونقل تجربة السلطنة في هذا المجال إلى الدول الاخرى.

2018-05-07
Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر افتتاح دورة إدارة الوثائق والمحفوظات “من النظرية إلى التطبيق الأرشيفي الحديث” لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الوطن وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا