الارشيف / لايف ستايل

بعد سنوات من الحرمان.. أم تلد طفلة بـ"متلازمة داون": بنتي غيرت ناس كتير

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

Advertisements

كلمات سمعتها كلما زارت عيادات كبار أطباء النساء والتوليد، تؤكد عدم قدرتها على الإنجاب طوال حياتها، وإلا سيتعرض الرحم للانفجار، ورأت بعينيها وفاة طفلين داخل بطنها في الشهر السادس دون سبب واضح، ومعاناة نفسية حقيقية شعرت بها وزوجها، حتى قررت عدم الذهاب إلى أي طبيب مرة أخرى.

نبأ حمل جديد استقبلته ميرنا الليثي داخل عيادة أحد الأطباء الفرنسيين بدولة الإمارات، جعلها تشعر بالفرح والصدمة في الوقت نفسه، حيث طلب منها الطبيب إجهاض الجنين خوفًا على حياتها، لترفض الأمر بقوة، متمسكة بالهدية التي أرسلها الله لها، "شايفه إني هبقى أنانية أوي لو ضحيت بيها علشان نفسي".

وفي الشهر الرابع من الحمل، تبين للطبيب أن الطفلة المنتظرة مصابة بمتلازمة "داون سندروم"، ليجدد طلبه بإجهاضها، ويؤيده في ذلك الكثير من الأقارب والأصدقاء، في حين شعرت الأم بحالة من الرضا والإيمان "كلامهم ماكنش ليه أي وجود في حياتي ولا أثر على فرحتي، حسيت ساعتها إن ربنا جنبي وبيحبني".

دعاء متواصل ورغبة يخالطها يقين بالاستجابة وفرح بقرب ولادة طفلة طال انتظارها دون النظر إلى حالة الاختلاف التي ستحملها مقارنة بالآخرين، لتنجب الليثي طفلتها ميرال بعد 7 سنوات من الزواج وزيارة أكثر من 9 أطباء دون يأس أو ملل، وتشعر بفرحة عارمة بقدومها رغم معاناتها من ثقبين في القلب وضيق في الشريان الأورطي.

متابعون كثيرون صاروا ينتظرون صور الفتاة الصغيرة صاحبة الشهر ونصف الشهر، على مواقع التواصل الاجتماعي، ويشكرون الله على نعمة الأولاد، حد قول الأم عبر صفحتها على "فيس بوك"، ومدربة تنمية بشرية تزور منزلها لمساعدة المولودة على التعايش كأي شخص عادي.

ومن واقع تجربتها، نصحت والدة ميرال جميع النساء اللاتي لم ينجبن بالصبر واليقين، "تشاء يا عبدي، وأنا أشاء، فإذا رضيت، رزقتك خيرا مما تشاء"، وطلبت من الأمهات والآباء عدم ضرب أبنائهم، بل احترامهم وحمايتهم ومنحهم الدفء والحب والرعاية، "أتمنى كل واحد فاقد الأمل ميرال ترجعهوله".

Advertisements

 

Advertisements

كانت هذه تفاصيل خبر بعد سنوات من الحرمان.. أم تلد طفلة بـ"متلازمة داون": بنتي غيرت ناس كتير لهذا اليوم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله ولمتابعة جميع أخبارنا يمكنك الإشتراك في نظام التنبيهات او في احد أنظمتنا المختلفة لتزويدك بكل ما هو جديد.

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على هن وقد قام فريق التحرير في الخليج 365 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا